بنوك وول ستريت تشهد انخفاضًا في الأسعار بينما ترتفع أسواق العملات الرقمية

في حين شهدت أسهم عمالقة وول ستريت "جي بي مورغان" و"سيتي جروب" أرباحًا قوية في الربع الأول، تراجعت أسعار أسهمها بشكل عام، حسبما أفادت صحيفة وول ستريت جورنال يوم الجمعة، ١٣ أبريل.

حيث أفادت "وول ستريت جورنال" أنه في الوقت الذي ارتفعت فيه إيرادات تداول الأسهم بنسبة ٢٦٪ لتصل إلى ٢ مليار دولار في "جيه بي مورغان"، والتي شهدت أيضًا ارتفاعًا في الأرباح بنسبة ٣٥٪، وارتفعت كذلك عائدات تجارة الأسهم في "سيتي جروب" بنسبة ٣٨٪ لتصل إلى ١,١ مليار دولار، مع ارتفاع صافي الأرباح بنسبة ١٣٪، انخفضت أسعار أسهم كلا البنكين يوم الجمعة.

وقد بلغ سعر سهم جيه بي مورغان الآن نحو ١١٠ دولارات، منخفضًا بنسبة ٢,٧٪ عند إغلاق السوق يوم أمس، وفقًا لبيانات من "بلومبرغ ماركتس".

JMP

ويبلغ سعر سهم سيتي جروب الآن حوالي ٧١ دولارًا، بانخفاض أكثر بقليل من ١,٥ في المئة.

Citigroup

كما شهد "ويلز فارغو" زيادةً في أرباح الربع الأول بنسبة ٥٪ لتصل إلى ٥,٩ مليار دولار، مضيفةً توضيح بأنه من الممكن إعادة حساب تلك الأرقام بعد تسوية تنظيمية محتملة بقيمة مليار دولار، حسبما أفادي "وول ستريت جورنال". وقد بلغ سعر سهم "ويلز فارغو" حوالي ٥٠ دولارًا بحلول إغلاق السوق يوم أمس، بانخفاضٍ أكثر من ٣ في المئة.

WFC

وفي مقالة أخرى، تذكر وول ستريت جورنال أن هناك سببًا محتملًا لأسعار أسهم هذه البنوك في وول ستريت وهو الرالي المصغر الذي حدث الأسبوع الماضي والذي أدى إلى جني المستثمرين للأرباح. ويمكن للإصلاح الضريبي الأخير أن يجلب منافع للبنوك مما يمكن أن يساعد سعر أسهمها، ولكن ليس أثناء كونها لا تزال في مراحله المبكرة، حسبما صرّح المدير المالي لجي بي مورغان، ماريان ليك، لصحيفة وول ستريت جورنال.

وكانت الأسواق التقليدية قد بدأت الربع الثاني بانخفاضٍ نسبي، في حين أنهت أسواق العملات الرقمية أسوأ ربعٍ لها على الإطلاق بالنسبة لبيتكوين وإيثريوم. وفي بداية الربع الثاني يوم ٢ أبريل، قال مؤسس شركة إدارة الاستثمار "دابل لاين كابيتال DoubleLine Capital" أن بيتكوين قد أصبحت مؤشر سوق الأسهم "الجديد" باعتباره "الحصان الرئيسي" لأصول المخاطر.

ومنذ ذلك الحين شهدت أسواق العملات الرقمية نموًا قويًا نسبيًا في الربع الثاني، حيث قفزت أسعار بيتكوين بأكثر من ١٠٠٠ دولار في غضون ٣٠ دقيقة يوم ١٢ أبريل. وواصلت أسواق العملات الرقمية نموهاعلى جميع الأصعدة يوم الجمعة أيضًا، مع ارتفاع بيتكوين لتتجاوز ٨٠٠٠ دولار وصعود إيثريوم فوق ٥٠٠ دولار.

وبحلول وقت النشر، يتم تداول بيتكوين بحوالي ٧٩٩٨ دولارًا، بانخفاضٍ ٢٪ تقريبًا على مدار ٢٤ شهرًا. بينما انخفضت إيثريوم بنسبة ٥٪ تقريبًا خلال ٢٤ فترة، ويتم تداولها عند حوالي ٤٩٦ دولارًا بحلول وقت النشر.

  • تابعونا على: