فيزا تطلق شبكة عالمية عبر الحدود بناءً على بعض جوانب بلوكتشين

 

أطلقت شركة فيزا العملاقة للمدفوعات بالولايات المتحدة الأمريكية شبكة سداد عبر الحدود مستمدة من بعض جوانب تكنولوجيا بلوكتشين، وذلك وفق ما ذكرته رويترز يوم ١١ يونيو.

وتم تصميم الشبكة، والتي تسمى "Visa B2B Connect"، لتسهيل المدفوعات الدولية التي تقوم بها المؤسسات المالية العالمية من خلال تمكين المعاملات المباشرة بين البنوك والمستفيدين.

ووفقًا للتقرير، تغطي الشبكة بالفعل ٣٠ قناة تجارية في جميع أنحاء العالم لتمكين عمليات الدفع عبر الحدود بشكل أسرع وأرخص، ومن المتوقع أن تتوسع إلى ٩٠ سوقًا بحلول نهاية عام ٢٠١٩.

وتعتمد Visa B2B Connect جزئيًا على تقنية بلوكتشين، التي تحتوي على عناصر هايبرليدجر، وهي تقنية دفتر السجلات الموزع مفتوحة المصدر (DLT) التي طورتها مجموعة بقيادة مؤسسة لينكس، حسبما يشير التقرير.

وعلى وجه التحديد، تم استخدام جوانب معينة من تقنية بلوكتشين بسبب قدرتها على نقل المزيد من البيانات على الدفع أكثر من أي نظام دفع حالي، حسبما صرح الرئيس العالمي لشركة فيزا بزنس سوليوشنز كيفن فالن في التقرير.

وتأتي الشبكة الجديدة نتيجة للتعاون مع شركة آي بي إم العالمية العملاقة للتكنولوجيا، وكذلك شركة بوتوملاين تكنولوجيز للتشغيل الإلكتروني وشركة FIS. ومن أجل تطوير المنتج، كانت فيزا تعمل بشكل مبدئي مع شركة إنشاء أنظمة دفاتر السجلات المشفرة "تشين".

وفي الآونة الأخيرة، دخلت فيزا أيضًا في شراكة مع مشغل التكنولوجيا المالية لتطبيق المراسلة اليابانية لاين - لاين باي كوربوريشن - من أجل تطوير حلول جديدة لبلوكتشين والمدفوعات الرقمية.