فان إيك وسوليد إكس تقدمان إصدار محدود من صندوق بيتكوين المتداول في البورصة للمؤسسات عن طريق الإعفاء

بعد تأخير آخر حول إصدار قرار بأن صناديق تداول بيتكوين (ETF)، يخطط مديرو الأصول فان إيك وسوليد إكس لبيع نسخة محدودة من صندوق بيتكوين المتداول في البورصة.

حيث تريد فان إيك سكيوريتيز وسوليد إكس مانجمنت بدء بيع الأسهم في نسخة محدودة من صندوق العملات المشفرة المتداول في البورصة، باستخدام قاعدة تستثني الأسهم من تسجيل الأوراق المالية، في حين لا يمكن بيع الأسهم إلا لمستثمرين مؤسسيين محددين، وفقًا لتقارير وول ستريت جورنال يوم ٣ سبتمبر.

 إطلاق صندوق بيتكوين المتداول في البورصة من فان إيك وسوليد إكس يوم ٥ سبتمبر

وفقًا للتقرير، تخطط شركات إدارة الاستثمار للبدء في البيع يوم ٥ سبتمبر بموجب القاعدة A١٤٤ الصادرة عن هيئة الأوراق المالية والبورصات بالولايات المتحدة الأمريكية، والتي تسمح ببيع الأوراق المالية المملوكة ملكية خاصة لـ "مشترين مؤسسيين مؤهلين".

 وباستخدام هذا الإعفاء من هيئة الأوراق المالية والبورصات، ستتمكن فان إيك وسوليد إكس من السماح بعرض الأسهم في استئمان بيتكوين من فان إيك سوليد إكس على مؤسسات مثل البنوك وصناديق التحوط، ولكن ليس مستثمري التجزئة، حسبما يشير التقرير.

 طلبت فان إيك وسوليد إكس من هيئة الأوراق المالية والبورصات إدراج صندوق بيتكوين المتداول في البورصة في عام ٢٠١٨، وقد قامت الهيئة التنظيمية بتأخير القرار بشأن هذه المسألة، حيث لم توافق على أي طلبات لصناديق عملات مشفرة متداولة في البورصة حتى الآن. وفي ١٢ أغسطس، أخرت الهيئة قرارها بشأن ثلاث صناديق بيتكوين متداولة في البورصة، بما في ذلك فان إيك سوليد إكس وبيتوايز أسيت مانجمنت وويلشاير فينكس.