شركة التجزئة الأمريكية "تارغت" تكشف النقاب عن شبكة بلوكتشين مفتوحة المصدر لتتبع سلسلة التوريد

 

تقوم شركة "تارغت" العملاقة للبيع بالتجزئة في الولايات المتحدة بإنشاء مشروع بلوكتشين مفتوح المصدر لتتبع سلسلة التوريد، وذلك وفقًا لما نشرته مدونة رسمية من نائب رئيس الشركة للتصميم يوم ٢٢ أبريل.

وحسبما داء في المنشور، أجرت "تارغت" اختبارًا تجريبيًا باستخدام تقنية بلوكتشين للمصادقة على منتجاتها الورقية على طول سلسلة التوريد في عام ٢٠١٨. وبحسب ما ورد تم جعل بلوكتشين المستخدمة في فترة الاختبار مفتوحة على "غيت هاب" مؤخرًا باسم "ConsenSource" - على الأقل منذ شهرين، بناءً على تاريخ تحديث المستودع.

ووفقًا لوثائق غيت هاب، فإن ConsenSource قائم على منصة بلوكتشين هايبرليدجر سوتوث، وهو أحد مشروعات هايبرليدجر التي تستضيفها مؤسسة لينكس.

ويذكر المنشور أيضًا أن "تارغت" ستدعم هايبرليدجر غريد، وهو مشروع بدأ في جزء كبير منه بواسطة "كارغيل"، أحد موردي الأغذية الرئيسيين للشركة. وقبل نقل المشروع إلى مؤسسة لينكس مع إنتل، قيل إن كارغيل قد اتخذت المبادرة في إنشاء "وسيطة سلسلة التوريد" لتسجيل المعاملات والبيانات الأخرى.

ويعلق كاتب المقال، جويل كراب، على حماس الشركة للحفاظ على مشاريع بلوكتشين لسلاسل التوريد مفتوحة المصدر، قائلًا:

"...أكبر عقبة أمام تطبيق دفاتر السجلات الموزع هو جعل العديد من الشركات تتفق على البيانات المخزنة في بلوكتشين وكيف سيتم تشغيل النظام وإدارته. ولتحقيق هذا التفاعل الوثيق بين كيانات الشركات، ترى العديد من الشركات - بما في ذلك تارغت - الإمكانات المحتملة لمبادرات بلوكتشين الخاصة بالمؤسسات كمصدر مفتوح."