هيئة الأمم المتحدة للمرأة تستخدم تكنولوجيا بلوكتشين في برنامج عمل للاجئين في الأردن

ستستخدم هيئة الأمم المتحدة للمرأة - وهي كيان تابع للأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة - تكنولوجيا بلوكتشين للتحويلات النقدية في مخيمات اللاجئين الأردنيين، وفقًا لبيان صحفي صادر عن الأمم المتحدة في ١٨ سبتمبر.

ووفقًا للإعلان، ستستخدم "هيئة الأمم المتحدة للمرأة" بالشراكة مع برنامج الأغذية العالمي (WFP) تكنولوجيا بلوكتشين في المعاملات النقدية في مخيمات الزعتري والأزرق. ويبلغ عدد السكان الإجمالي في كلا المعسكرين أكثر من ١١٥٠٠٠.

وستتمكن اللاجئات اللاتي يشاركن في برنامج الأمم المتحدة للنساء للنقود مقابل العمل من الحصول على أموالهن مباشرة دون مساعدة أطراف ثالثة مثل البنوك. وسوف تستكشف المبادرة خيارين، مما يسمح للمشاركين بالحصول على أموال نقدية في محلات السوبر ماركت المتعاقد معها من قبل برنامج الأغذية العالمي، أو دفع ثمن مشترياتهم مباشرة.

ويستند حل بلوكتشين الجديد إلى مشروع سابق لبرنامج الأغذية العالمي يسمى "لبنات البناء"، والذي سمح بالفعل لأكثر من ٧٦٠٠٠ لاجئ سوري في زعتري 