أفضل شركة أمريكية للطاقة "أميرين" تتطلع إلى وعد بلوكشين في تعزيز الطاقة النظيفة

ستستكشف شركة الطاقة الأمريكية الكبرى "أميرين" وشركة هندسة البرمجيات والحلول الكندية أوبوس ون سوليوشنز الاستخدام المحتمل لتكنولوجيا بلوكتشين. وذلك حسبما أعلن المشاركان الخبر في بيان صحفي يوم ٢٨ مارس.

وسوف تدرس أميرين، التي تخدم حاليًا حوالي ٢,٤ مليون مستهلك للكهرباء و٩٠٠٠٠٠ مستهلك للغاز، بلوكشين كواحدة من مجموعة من الخيارات في مبادرتها للطاقة النظيفة. اعتبارًا من مايو ٢٠١٨، تم إدراج شركة أميرين ضمن أكبر ٢٠ شركة أمريكية للغاز والكهرباء، بناءً على القيمة السوقية.

وقد تم تعيين إضافة بلوكتشين في سوق ما يسمى سوق الطاقة العابرة للحدود (TEM) للشركات، وهي شبكة صغيرة تم تصميمها باستخدام تقنية أوبوس ون لتحسين نسب العرض والطلب.

وقد علّق رون بات، نائب الرئيس الأول للعمليات والخدمات التقنية في الشركة التابعة "أميرين إلينوي"، في البيان الصحفي قائلًا: "إن تحديد القيمة التي يمكن أن توفرها مصادر الطاقة الموزعة المحلية (DER) لنظام التوزيع الخاص بنا والعملاء الذين يخدمهم، يساعد في معرفة كيف وأين يجب على العملاء الاستثمار في الطاقة المتجددة النظيفة". وتابع قائلًا:

"سوف تضمن أسواق الطاقة العابرة للحدود أن يتم تعويض موارد الطاقة الموزعة بشكل مناسب، عن الخدمات التي تقدمها".

ولا توضح الخطط بعد بشكل صريح كيف تخطط أميرين للاستفادة من بلوكتشين، ومع ذلك، في الوقت الذي يتجه فيه موفري الطاقة في جميع أنحاء العالم إلى التكنولوجيا لإعادة تشكيل عملياتهم.