أعلى بورصة عملات رقمية "باينانس" تسعى للحصول على ٢٠ شريكًا رائدًا لصندوقٍ عملاق بقيمة مليار دولار

تعتزم باينانس، وهي حاليًا أكبر بورصة عملات رقمية في العالم من حيث حجم التداول، إنشاء صندوق مبني على العملات الرقمية بقيمة مليار دولار، حسبما أكد مسؤول تنفيذي يوم ١ يونيو.

وباستخدام توكنات باينانس فقط "BNB" كأداة استثمار، سيتم إدارة الصندوق من خلال مختبرات باينانس لابز التابعة لحاضنة البورصة.

وقد قامت باينانس، التي انتقلت في أبريل إلى مالطا، بدعم أربعة مشاريع مجمعة بالفعل من خلال الحاضنة، من بينها جولة تمويل بقيمة ٣٠ مليون دولار للعملة البديلة التي تركّز على الخصوصية "موبايل كوين" في نفس الشهر.

حيث أوضح إيلا زانغ، رئيس "باينانس لابز" في مؤتمرٍ عبر الإنترنت نقله موقع "بانيوز" الإخباري الإعلامي المحلي قائلًا إن "الاستثمار كله على مستوى واحد، ويتم الاحتفاظ به على أساس طويل الأجل".

"نحن نقوم بإدارة الأصول المناسبة. ونحب قفل المشاريع طويلة الأمد. حيث يتم تأمين المستثمرين ورجال الأعمال معًا. والمشككون لا يشاركون".

ويسعى الصندوق إلى إشراك المؤسسات ذات الثقل الكبير فقط كشركاء، ويتطلب الأعضاء ما لا يقل عن ١٠٠ مليون دولار تشملهم إدارة الأصول. حيث تسعى باينانس للحصول على ما مجموعه عشرين من هؤلاء الشركاء.

وتأتي هذه الأخبار في أعقاب خطوة صغيرة هذا الأسبوع من جانب المطور الياباني غومي، الذي أعلن عن إطلاق صندوق استثماري خاص به تبلغ قيمته ٣٠ مليون دولار لجذب المشاريع الدولية.

وقد اجتذب هذا الصندوق المعروف باسم غومي كريبتوز، أربعة من الأمناء.

حيث أوضح المؤسس المشارك ميكو ماتسومورا لفنتشر بيت قائلًا: "نحن نحب المرحلة المبكرة. ونحن نستثمر في الأسهم أو التوكنات. كذلك نحب الخدمات المالية. ونحن معجبون بتقنيات الألعاب، ونعتقد أن هناك علاقة قوية بين الألعاب والعملات الرقمية".