المؤسِّسة المشارِكة لتيزوس

وعدت كاثلين بريتمان، المؤسِّسة المشارِكة لبروتوكول بلوكتشين ذاتي الإدارة "تيزوس"، "بالتمرد" وإطلاق المنصة خلال عدة أسابيع بالرغم من الدعاوى القضائية المستمرة التي يعاني منها المشروع. وجاء هذا الإعلان خلال مؤتمر "سايبر دايز" الذي نظمه مختبر بلوكتشين التابع لجامعة كاليفورنيا في السابع عشر والثامن عشر من فبراير.

وكانت "تيزوس" قد حققت رقمًا قياسيا بقيمة ٢٣٢ مليون دولار خلال طرحها الأولي للعملة الرقمية في يوليو ٢٠١٧. ومنذ ذلك الحين، كان المشروع موضوع تدقيق ودعاوى قضائية متعددة بشأن مسألة امتثاله للوائح هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية، من بين أمورٍ أخرى.

حيث يزعم أن التوكنات التي بيعت للمستثمرين الأمريكيين خلال الطرح الأولي للعملة الرقمية لتيزوس كانت في الواقع أوراقًا مالية. وبما أن الشركة لم تسجلها لدى هيئة الأوراق المالية الأمريكية، فإن ذلك يشكل عملية احتيالية متعلقة بالأوراق المالية.

غير أن "كاثلين بريتمان" وعدت في مؤتمر عقدته جامعة كاليفورنيا في نهاية الأسبوع الماضي "بالتمرد في الأسابيع القليلة المقبلة" وإطلاق توكنات "تيزيس" (XTZ) بشروطها الخاصة، على الرغم من المشاكل القانونية. حيث أضافت قائلة "إن الأمور تحتاج إلى المضي قدمًا. فالأمر غير عادل، ولكننا بحاجة إطلاق الكود".

ومن الجدير بالذكر أن تيزوس تُدار بشكلٍ منفصل، مع تحكم كاثلين بريتمان وزوجها والمؤسس المشارك آرثر بريتمان على كود المصدر للمشروع، بينما تسيطر مؤسسة تيزوس على جميع الأموال التي تم جمعها خلال الطرح الأولي للعملة.

  • تابعونا على: