بورصة تل أبيب تقوم بتطوير منصة إقراض قائمة على بلوكتشين هي

قامت بورصة تل أبيب للأوراق المالية (TASE) بإنشاء منصة لإقراض الأوراق المالية قائمة على بلوكتشين تعتبر هي "الأولى من نوعها"، وفقًا لما جاء في بيانٍ صحفي بتاريخ ١٦ مايو. وقد اكتملت المنصة الجديدة بالشراكة مع الشركة الإسرائيلية الناشئة بمجال التكنولوجيا المالية "ذا فلور"، إلى جانب شركة الخدمات المهنية العالمية أكسنتشر، وإنتل.

ستقوم البورصة بإنشاء منصة مركزية واحدة تسمى بلوكتشين سيكيوريتيز ليندينغ (BSL)، والتي تهدف إلى إحداث ثورة في سوق إقراض الأوراق المالية في إسرائيل "من خلال تمكين الإقراض المباشر بين جميع الأدوات المالية الرئيسية." وسيتم تصميم المنصة على أنها "مركز متكامل" لجميع العمليات مع إقراض الأوراق المالية وتوفير الوصول إلى كميات أكبر من الأوراق المالية في فترات أقصر.

ومن خلال استخدام بتقنية بلوكتشين، تعتزم بورصة تل أبيب للأوراق المالية الاستفادة من مزاياها مثل المعاملات المباشرة بين الأقران، والعقود الذكية، والأمن المحسن.

وسيتم بناء المنصة على هايبرليدجر سوتوث التي تستخدم تقنية إنتل سوفتوير غارد إكستنشنز (Intel® SGX) لتشفير بيانات المعاملات. وستعمل أكسنتشر على تطوير العقود الذكية على المنصة، والتي تعد واحدة من سمات الأعمال الرئيسية في هايبرليدجر سوتوث.

كما أشار ريك إيكفاريا، نائب رئيس مجموعة البرمجيات والخدمات في شركة إنتل، إلى أهمية وجود بلوكتشين في سوق الخدمات المالية، قائلًا إن إنتل "تعتقد أن بلوكتشين يمكنها أن تحول عمليات الأعمال"، في حين تعمل أكسنتشر على إيجاد حل "يسرِّع تبني بلوكتشين".

وسيتم نشر المشروع في بيئة إنتاج بعد التنفيذ الناجح لإثبات المفهوم (PoC).

ومن المؤشرات الرئيسية التي تتداول في بورصة تل أبيب للأوراق المالية هي T-35 وT-125 ومؤشر TA BlueTech. وتبلغ القيمة السوقية للبورصة ٢١٢ مليار دولار.

وقد بدأت المؤسسات المالية التقليدية في رؤية المزايا التي يمكن أن تضيفها بلوكتشين إلى عملياتها التجارية. ففي الشهر الماضي، أصبح بنك بانكو بيلباو فيزكايا أرجنتاريا (بي بي في ايه) أول بنك عالمي يُصدر قرضًا باستخدام تقنية بلوكتشين. كما أجرى البنك عملية القرض بالكامل، من التفاوض على الشروط إلى التوقيع، على دفتر سجلات متبادل موزع، مدعيًا أنه خفّض وقت التفاوض لقرضٍ تبلغ قيمته 75 مليون يورو من "أيام إلى ساعات".

  • تابعونا على: