مستشفى تايوانية تُطلق منصة بلوكتشين لتحسين حفظ السجلات الطبية

أفادت صحيفة تايبي تايمز يوم ٣١ أغسطس أن مستشفى جامعة تايبي الطبية قد نفذت منصة تعمل ببلوكتشين لتحسين السجلات الطبية.

ويُقال إن ما يسمى بـ "منصة بلوكتشين للرعاية الصحية" قد تم تطويرها من أجل دعم سياسة النظام الطبي الهرمي التابعة للحكومة، وتحسين خدمات إحالة المرضى، ودمج شبكات الرعاية الصحية الفردية لتمكين الأشخاص من الوصول إلى سجلاتهم الطبية بطريقة أسهل. ولتقديم طلب لسجلاتهم، يمكن للمرضى تسجيل الدخول إلى تطبيق جوال محمي بكلمة مرور.

وقد شمل المشروع أكثر من ١٠٠ عيادة، والتي تنشر تقنية بلوكتشين لمعالجة القضايا الرئيسية في مجال الرعاية الصحية، مثل نقل البيانات بين المؤسسات الطبية وبوابات المرضى. ومن خلال المنصة، يمكن للمرضى الوصول إلى "مجموعة كاملة من جميع السجلات الطبية الخاصة بهم، بما في ذلك الصور الطبية عالية الدقة، ونتائج المختبر، ومعلومات الاختبارات السريرية والصحية"، في حين أن المستشفيات والعيادات يمكن أن تطلب وتصرّح وتشارك سجلات المرضى باستخدام العقود الذكية.

وقال مدير المستشفى تشن راي - جادي لتايبي تايمز إن بلوكتشين ستساعد على التقليل من مخاطر الاختراقات الأمنية، مضيفًا أن "تقنية بلوكتشين لا تساعد فقط في الجمع بين السجلات الطبية الإلكترونية والسجلات الصحية الإلكترونية من العديد من المستشفيات والعيادات، بل إنها تتضمن أيضًا ميزة الأمان الإضافي المتمثلة في الإخطار والموافقة قبل إجراء أي عملية نقل."

وقد قامت مؤسسات الرعاية الصحية على مستوى العالم أيضًا بتطبيق تقنية دفتر السجلات الموزع في إدارة البيانات الطبية. ففي وقتٍ سابق من هذا الشهر، ذكر كوينتيليغراف أن شركة التكنولوجيا الحيوية الكورية الجنوبية "ماكروجين" بالتعاون مع شركة التكنولوجيا المحلية "بيغستر" تقوم بتطوير نظام إيكولوجي كبير للبيانات الطبية من شأنه أن يسمح بالتخزين الآمن والخاص ونقل كميات كبيرة من المعلومات الجينومية والشخصية الحساسة.