بنكٌ سويسري يصبح الأول في البلاد لتقديم حسابات الأعمال لشركات العملات الرقمية

أصبح هيبوثيكاربانك لينزبورغ أول بنك في سويسرا يقدم حسابات الأعمال إلى شركات بلوكتشين والعملات الرقمية، وذلك حسبما أفاد كوينتيليغراف ألمانيا يوم ٦ يونيو.

وفي الوقت الذي قدم فيه بنك فالكون برايفت خدمات إدارة الأصول المشفرة منذ العام الماضي، أكدت ماريان ويلدي، الرئيسة التنفيذية لبك هيبوثيكاربانك لينزبورغ، أنهم أول بنك في البلاد يفتتح حسابات أعمال خاصة لشركات تكنولوجيا المعلومات ذات الصلة بالعملات الرقمية وبلوكتشين. حيث قالت ويلدي:

"باعتباره بنكًا يضع نفسه على المستوى التكنولوجي ويتبع استراتيجية تعاونية في مجال التكنولوجيا المالية، فإن الأمر أيضًا يتعلق بالمصداقية للعمل مع القطاع الشاب من شركات العملات الرقمية وبلوكتشين في سويسرا".

كما أشارت ويلدي أنها كانت على علم "بمشكلة غسل الأموال في مجال شركات العملات الرقمية وعمليات الطرح الأولي للعملات (ICOs)"، حيث قام البنك بفحص قضايا المخاطر والامتثال ذات الصلة "بدقةٍ بالغة"، بالإضافة إلى إبلاغ الهيئة السويسرية لمراقبة السوق المالية (FINMA) قبل اتخاذ القرار بالتعاون مع شركات العملات الرقمية الناشئة.

ووفقًا لويلدي، فعلى ما يبدو أن هيبوثيكاربانك لينزبورغ انتقائي للغاية في قبول عملاء جدد، ومؤخرًا لم يقبل سوى شركتين من مجال العملات الرقمية. فقبل قبول عميل جديد، يقوم البنك بإجراء عملية صارمة للعناية الواجبة.

وقد أصبحت مقاطعة زوغ السويسرية مركزًا عالميًا لمجال العملات الرقمية، حيث أُطلق عليها اسم "وادي العملات الرقمية". وعلى الرغم من تدفق شركات العملات الرقمية، دفعت سياسات البنوك التقييدية الشركات إلى البحث بالخارج عن الخدمات المصرفية.