شركة تركّز على ستيلر تستحوذ على شركة بلوكتشين الناشئة المدعومة من فيزا "تشين"

تم الاستحواذ على شركة بلوكتشين الناشئة للخدمات المالية "تشين" من قِبل شركة "لايتيير" التي تركز على ستيلر، حسبما أفادت رويترز اليوم، ١٠ سبتمبر.

وقال آدم لودوين، الرئيس التنفيذي لشركة "تشين"، لرويترز إن شركة جديدة، أطلق عليها اسم إنترستيلر، ستقوم "بترحيل" شبكة عملاء "تشين" ومنتجاتها الحالية إلى شبكة بلوكتشين ستيلر العامة، بهدف إنشاء منصة جديدة لإدارة الأصول الرقمية العامة:

"كنا نبحث عن طريقة لمساعدة عملائنا على نقل المشاريع التي كنا نعمل عليها من شبكة خاصة إلى شبكة عامة."

وأوضح لودوين أن هذه الخطوة تأتي في الوقت الذي تقوم فيه الشركة بإعداد قاعدة عملاء "تشين" لتكون أكثر تقبلًا لشبكات بلوكتشين التي لا تعمل بأذونات، مقارنةً بما كانت عليه في السابق:

"عندما بدأنا قبل بضع سنوات، لم يكن عملاؤنا مستعدين لشبكة عامة. وبالنظر إلى الأحوال بعد ثلاث سنوات، ارتفع الاستعداد، وتغير نضج الشبكات العامة كثيرًا".

وفي حين أن التفاصيل المالية لعملية الاستحواذ على لايتيير لا تزال غير معلنة، فإن الصفقة قد أغلقت الأسبوع الماضي، بعد فترة من المفاوضات التي بدأت في أواخر عام ٢٠١٧. وبحسب وكالة رويترز، فقد سبق لشركة "تشين" أن جمعت أكثر من ٤٠ مليون دولار لتطوير البنية التحتية للخدمات المالية من المستثمرين الذين شملوا فيزا وسيتي فنتشرز وناسداك.

وستتخلى كل من تشين ولايتيير عن علاماتهما التجارية لهذا المشروع إلى إنترستيلر التي تم إنشاؤها حديثًا، حيث يعمل لودوين كرئيس تنفيذي وجيد ماكالب - المؤسس المشارك لكل من مؤسسة تطوير ستيلر ولايتيير - بمثابة مدير التكنولوجيا لشركة إنترستيلر.

وستقوم الشركة بتوظيف فريق من ٦٠ شخصًا مقره في سان فرانسيسكو ومكتب مدينة نيويورك. وستتضمن منتجاتها سوق الأصول الرقمية القائمة على ستيلر "ستيلرإكس" الذي تم الإعلان عنه حديثًا، والذي لا يزال في مرحلته التجريبية.

ووفقًا لمنشور على مدونة ستيلر، فإن لايتيير هي شركة ربحية تم إنشاؤها بهدف "تمكين الكيانات المالية المستقبلية من التفكير في الانضمام إلى النظام الإيكولوجي لستيلر بسهولة".