مجموعة ستاندرد تشارترد المصرفية تنضم إلى تحالف إيثريوم إنتربرايز

أصبحت مجموعة ستاندرد تشارترد المصرفية الدولية أحدث عضو في منظمة بناء معايير بلوكتشين، تحالف إيثريوم إنتربرايز (EEA).

وفي بيان صحفي صدر يوم ٦ نوفمبر، قال ستاندرد تشارترد إن هذه الخطوة ستسمح لها بتوسيع عروض عملائها عبر أسواقها الدولية الستين.

ستاندرد تشارترد هو أحدث عضو مصرفي في تحالف إيثريوم إنتربرايز

علق الدكتور مايكل غوريز، رئيس قسم المعلومات بالمجموعة قائلًا إن "التكنولوجيا تمكننا من تسهيل التجارة والاستثمار عبر أسواقنا، وتحسين تجارب العملاء وتقديم خدمات جديدة".

تشكل تحالف إيثريوم إنتربرايز في مارس ٢٠١٧ كجهد تعاوني لاستكشاف تطوير وتنفيذ حلول بلوكتشين عبر القطاعات الاقتصادية. وتصل قاعدة العضوية الآن إلى المئات، بمشاركة كيانات مثل مايكروسوفت وهايبرليدجر والعديد من البنوك الدولية الأخرى مثل سانتاندير وسبيربنك الروسية.

وفي أكتوبر من العام الماضي، كان هناك ارتباط رسمي مع هايبرليدجر، والتي تقدم بنفسها أدوات بلوكتشين على مستوى المؤسسات.

وينشر تحالف إيثريوم إنتربرايز أيضًا مواد إعلامية مثل وثائق معايير بلوكتشين، والتي من بينها جهد مكرس لصناعة الاتصالات في أغسطس.

زيادة مناورات بلوكتشين

أضاف غوريز قائلًا: "نحن متحمسون لأن نكون جزءًا من المنطقة الاقتصادية الأوروبية ونتطلع إلى الفرص التي يمكننا من خلالها التعاون مع لاعبين بارزين آخرين في القطاع لتعميق البحث والتطبيق في سلسلة المفاتيح في القطاع المصرفي".

وقد حققت ستاندرد تشارترد بالفعل تقدمًا في استخدام بلوكتشين. فحسبما ذكر كوينتيليغراف، أكمل البنك مؤخرًا خطة تمويل سلسلة التوريد واستخدم التكنولوجيا لإرسال خطاب اعتماد عبر الحدود.