بورصات العملات الرقمية بكوريا الجنوبية جنت "٦٤٨ مليون دولار" من العائدات الخاضعة للضريبة لعام ٢٠١٧

جمعت بورصة "أبّيت" أكثر من نصف عائدات بورصات العملات الرقمية البالغة ٦٤٨ مليون دولار في كوريا الجنوبية في عام ٢٠١٧، وذلك حسبما تدعي تقارير الحكومة الجديدة.

ووفقًا للبيانات الصادرة عن المشرع "بارك كوانغ أون" والتي نقلتها عنه وكالة الأخبار المحلية "يونهاب" يوم الأحد، فإن إجمالي الإيرادات لقطاع البورصات الكورية المزدهر قد تضخم بنسبة ٨٠٢٥٪ مقارنةً بعام ٢٠١٦، عندما بلغت عائداتها ٧,٥ مليون دولار فقط.

وقد تمتعت البورصات بسوق حيوية وتنافسية معظم العام الماضي، قبل أن تبدأ حكومة كوريا الجنوبية في التهديد بفرض قيود وحتى حظرٍ صريح على تداول العملات الرقمية ابتداءً من ديسمبر.

ومع بدء استقرار البيئة وتطبيق اللوائح التنظيمية، تستمر آثار تطبيق الالتزامات الضريبية الجديدة للبورصات لعام ٢٠١٧ الوفير.

وفي يناير، طالب المشرعون البورصات بدفع كل من الضريبة على الشركات وضريبة الدخل المحلية بما يزيد قليلا عن ٢٤ في المئة من الإيرادات التي تحققت خلال الفترة المعنية.

ويبدو أن "أبّيت" ستتلقى أقوى ضربة مع حصتها السوقية البالغة ٥٢,٩٪ في عام ٢٠١٧، مع وجود "بيثمب" و"كوين ون" و"كوربيت" في المرتبة الثانية والثالثة والرابعة على التوالي.

حيث نجحت "بيثمب"، والتي تصدرت عناوين الأخبار في العام الماضي بسبب الهفوات الأمنية وهذا الشهر لشراكتها المرموقة مع مركز التسوق على الإنترنت "وي ميك برايس"، في جمع ٣١٧,٧ مليار وون (٢٩٧ مليون دولار) من العمولات.

ووفقًا لتوجيهات الحكومة، يجب أن يتم دفع جميع المدفوعات المستحقة بحلول نهاية مارس لضريبة الشركات ونهاية إبريل لضريبة الدخل المحلية.