بنك سنغافورة المركزي يتعاون مع ديلويت وناسداك في مشروعٍ لتسوية أصول بلوكتشين

أعلن البنك المركزي الفعلي في سنغافورة أنه قد وقّع اتفاقًا مع العديد من الكيانات ذات الأسماء الكبيرة لنسهيل عمليات تسوية الأصول الرقمية في بيانٍ صحفي يوم الجمعة، ٢٤ أغسطس.

وكجزء من خطة التكامل المستمر لمشروع يوبين، قامت هيئة النقد السنغافورية (MAS) بالتشارك مع بورصة سنغافورة (SGX)، جنبًا إلى جنب مع أنكوان وديلويت وناسداك لتقديم التحسينات.

معًا، ستنشئ الأطراف "إمكانيات التسليم مقابل الدفع (DvP) ... لتسوية الأصول المشكوك فيها عبر مختلف منصات بلوكتشين"، مع عمل الثلاثة الأخيرة كشركاء تقنيين.

أوضح تينكو غوبتا، رئيس قسم التكنولوجيا في بورصة سنغافورة وقائد المشروع، قائلًا إن "هذه المبادرة ستقوم بنشر تقنية بلوكتشين لربط نقل الأموال ونقل الأوراق المالية بفعالية، والقضاء على مخاطر كل من المشترين والبائعين في عملية التسليم مقابل الدفع".

"هذا هو الابتكار التعاوني الذي يجمع بين العديد من اللاعبين للحصول على فرص حقيقية ستفيد النظام الشامل".

وقد واصلت سلطة النقد بسنغافورة اتخاذ خطوات إيجابية لإنشاء ولاية مواتية للعملات المشفرة في سنغافورة، معربةً عن تفاؤل حذر بشأن مستقبل التكنولوجيا في الوقت الذي تدافع فيه عن بلوكتشين عبر مشروع يوبين، الذي عملت عليه منذ عام ٢٠١٦.

وفي فبراير، قال كبير المسؤولين عن التكنولوجيا المالية في المؤسسة، سوبنديو موهانتي، إنه يتوقع أن يرى "الأثر الحقيقي" للمبادرة في عام ٢٠٢٠.

وأضاف في الوقت نفسه حول خطط التسليم مقابل الدفع قائلًا إن "تكنولوجيا بلوكتشين تعمل بشكلٍ جذري على تحويل كيفية تنفيذ المعاملات المالية اليوم، والقدرة على التعامل بسلاسة في جميع أصعدة شبكات بلوكتشين ستفتح عالمًا من الفرص التجارية الجديدة".

"إن إشراك ثلاثة شركاء بارزين في التكنولوجيا يسلط الضوء على الاهتمام التجاري لجعل هذا الأمر حقيقة".