المملكة العربية السعودية تستكمل برنامج تريدلينس التجريبي من آي بي إم للتداول على بلوكتشين عبر الحدود

أبرمت السلطات الجمركية في المملكة العربية السعودية خطة تجريبية تربط بين منصة "فسح" التجارية عبر الحدود مع منصة بلوكتشين تريدلينس الخاصة بشركة آي بي إم وشركة ميرسك. حيث أفاد بيان صحفي صدر يوم ٢٦ ديسمبر عن اكتمال النسخة التجريبية.

ومن المقرر أن تكون منصة تريدلينس، التي ابتكرتها شركة آي بي إم وشركة ميرسك في أغسطس من العام الماضي، أساسًا لسلاسل التوريد الرقمية وقد تم إطلاقها مع ما يقرب من ١٠٠ جهة راغبة في المشاركة في البرنامج التجريبي.

وبالنسبة للمملكة العربية السعودية، تشكل هذه الخطوة جزءًا من رغبة السلطات في توسيع اقتصاد البلد من خلال مبادرة الرؤية ٢٠٣٠.

وقد قال مدير الجمارك السعودية أحمد الحقباني في البيان: "يأتي البرنامج التجريبي تماشيًا مع استراتيجيتنا التي تهدف إلى تسهيل التجارة وتعزيز مستويات الأمن، مع العمل على ترسيخ المملكة كأحد المراكز اللوجستية الرائدة في العالم".

"يشير البرنامج التجريبي الأخير لربط فسح مع منصة تريدلينس بوضوح أننا نسير على الطريق الصحيح".

وتمشيًا مع جارتها الإمارات العربية المتحدة، صعدت الرياض الأنشطة الرامية إلى دمج تكنولوجيا بلوكتشين على مستوى الولاية في الأشهر الأخيرة.

وفي شهر ديسمبر، تم إطلاق شراكة لتطوير أدوات بلوكتشين بين البنوك للتمويل الإسلامي، في حين أعلنت المملكة أيضًا أنها تنضم إلى الإمارات العربية المتحدة في إنشاء عملة مشفرة مشتركة للمعاملات بين البنوك.

وفي أكتوبر، كشفت وكالة الحدود الكندية أيضًا أنها ستجرب شركة تريدلينس لتبسيط إجراءاتها الجمركية الخاصة، مع سلطة ميناء إسبانيا في فالنسيا بعد عدة أسابيع.