سامسونغ إس دس إس تعالج مخاوف اعتماد بلوكتشين مع خدمات جديدة

أعلنت شركة تكنولوجيا المعلومات التابعة لشركة سامسونغ الكورية الجنوبية العملاقة عن إطلاق ثلاثة منتجات جديدة تهدف إلى معالجة مخاوف العملاء بشأن بلوكتشين، حسبما أكدت الشركة في بيان صحفي صدر يوم ١٨ يونيو.

وفي أعقاب ما وصفته بأنه مشكلة في تنفيذ التكنولوجيا، قالت سامسونغ إس دس إس إن عروضها الجديدة ستعالج مجالات الاهتمام الأساسية بين قاعدة عملائها.

وينص البيان على أنه "عندما تطبق الشركات تقنية بلوكتشين على أعمالها، يكون لديها مخاوف بشأن دمج الخدمات عبر مختلف الصناعات، وربط مختلف تقنيات بلوكتشين [...] مع التطبيق السهل والتوسع في بلوكتشين في الوقت المناسب". ويضيف:

"سامسونغ إس دس إس تقترح ثلاثة حلول لحل هذه الصعوبات؛ التقارب، الاتصال، السحابة."

والمنتجات نفسها هي عبارة عن "خدمة مطالبات التأمين التلقائي" القائمة على بلوكتشين لتوحيد الرعاية الصحية والصناعات المالية، وهي عبارة عن مخطط تجريبي لربط المنصات بلوكتشين في مطارين، وتطبيق قائم على السحابة لمنصة نيكسليدجر الحالية.

وتتوقع سامسونغ إس دس إس أن تبدأ أداة التأمين في العمل بنهاية أغسطس، في حين أن هناك شراكات إضافية لتوسيع استخدام مجموعة بلوكتشين الخاصة بها قيد التقدم.

وعلقت جيني هونغ، نائبة الرئيس الأولى ورئيس مركز بلوكتشين في سامسونغ إس دس إس، قائلة: "سنوسع أعمالنا في بلوكتشين مع نيكسليدجر يونيفرسال القائمة على السحابة لدعم التحولات الرقمية للعملاء من الشركات".