"كتوم" تطلق "أول" عقدة بلوكتشين "على الإطلاق" في الفضاء

أعلن مشروع "كتوم" القائم على بلوكتشين والذي يركز على التطبيقات اللامركزية يوم الجمعة ٢ فبراير على موقع تويتر إطلاق "أول عقدة بلوكتشين فضائية على الإطلاق" مصنعة من "كتوم" على قمرٍ صناعي صيني.

وكانت "كتوم" قد أعلنت عن موعد الإطلاق على تويتر يوم ٣١ يناير، مع رابط يُظهر العد التنازلي حتى ٢ فبراير.

ومع ذلك، يوم الجمعة، وهو يوم الإطلاق، تم استبدال العد التنازلي برابط إلى البيان الصحفي للإدارة الوطنية الصينية على شبكة الإنترنت يوضح الإطلاق الناجح للقمر الصناعي "تشانغ هنغ -١". ولم يتم ذكر "كتوم" أو بلوكتشين في البيان الصحفي.

وأعرب المستخدمين على صفحة "كتوم" الفرعية على ريديت ارتباكهم حول اختفاء العد التنازلي على الموقع، وطلبوا المزيد من المعلومات حول نجاح الإطلاق. وكانت قناة "كتوم" على تيليغرام قد نشرت فيديو يوتيوب لإطلاق القمر الصناعي اليوم، مع ترجمات مصاحبة موضحة أنها لقطات من "أول نقطة لعقدة كتوم في الفضاء اليوم."

وتعد التطبيقات اللامركزية "لكتوم" فريدة من نوعها مقارنةً بتلك التي تستند إلى إيثريوم لأن المنصة تستخدم نموذج بلوكتشين والذي يستغل ناتج المعاملات غير المستخدمة، مما يتيح المزيد من تفاعلات العقود الذكية خفيفة الوزن مع برامج الجوال وإنترنت الأشياء.

وتشارك "كتوم" أيضًا مع "سبيستشين"، وهي مبادرة لاستكشاف الفضاء تهدف إلى بناء شبكة أقممار اصطناعية مفتوحة المصدر. ومن شأن تخزين البيانات في الفضاء الخارجي أن يزيل المشاكل المحتملة مع التنظيم الحكومي.

وفي مقابلة مع شركة "تيك" في آسيا في نوفمبر ٢٠١٧، تحدث "تشانغ زو"، الرئيس التنفيذي لشركة "سبيستشين"، عن الموعد المتوقع لإطلاق قمر "سبيستشين" في فبراير ٢٠١٨ على شبكة "كتوم".

ونشرت "سبيستشين" أيضًا مقطع فيديو للإطلاق اليوم، وكتبت أن الصاروخ كان يحمل "قمر الفضاء سبيستشين ويحمل عقدة كاملة لكتوم".

ولم تستجب "كتوم" على الطلب للتعليق حتى وقت نشر الخبر.