كشفت شركة الخدمات الاحترافية العملاقة "برايس ووترهاوس كوبرز" (PwC) عن خططها للبقاء على صلة بعصر بلوكتشين من خلال تتبع كيفية تنفيذ الشركات لها.

حيث كشفت صحيفة "وول ستريت جورنال" في مقابلةٍ مع شريك مسؤول عن حلول التدقيق الداخلي للتكنولوجيا، مايكل سميث، أن شركة المحاسبة متعددة الجنسيات "الأربعة الكبار" ستكشف النقاب عن أحدث عروضها في السادس عشر من مارس.

وقال الشريك للصحيفة: "هناك ميلٌ طبيعي للأشخاص الذين يتعاملون مع تقنية جديدة لأن يكونوا مرتابين بها".

"ويجب أن يكون هناك نوع من التحقق المستقل للتأكد من أن التقنية تعمل على النحو المنشود".

ولا تعتبر شركة "برايس ووترهاوس كوبرز" غريبةً على عالم تكنولوجيا التشفير، حتى أنها اختارت أن تبدأ في قبول بيتكوين بمكتبها في هونج كونج في ديسمبر ٢٠١٧.

والآن، مع توقع ارتفاع إقبال الشركات على بلوكتشين هذا العام بشكلٍ كبير، تقول الشركة إن العاملين الذين لديهم القليل من المعرفة أو الذين ليس لديهم أي معرفة، سيحتاجون إلى التوجيه والتحري عند مشاركتهم في الأمر.

حيث أوضحت رئيسة الابتكار العالمي "فيكي هوف" قائلة: "حتى فرق الامتثال لا تعرف ما يجب فعله بها".

ويتدفق بالفعل الاهتمام بالخدمة، ويتضمن، حسبما ورد، مقدم خدمة محفظة العملات الرقمية يبحث عن التحقق المستقل من معاملاته.

وفي حين رفضت شركة "برايس ووترهاوس كوبرز" تسمية الشركة، تأتي تلك الأخبار في الوقت الذي تسعى فيه "كوين بيز" إلى ضمان الحد الأقصى من الامتثال التنظيمي في مجالات مثل هذه الضرائب، مع اقتراب الموعد النهائي لتقديم التقارير لعام ٢٠١٨ للعملاء الأمريكيين. حتى أن شركة خدمة المحفظة قد أصدرت أداةً خاصة بها لحساب الضرائب هذا الأسبوع.

  • تابعونا على: