برايس ووترهاوس كوبرز تشْتري حصةً في مقدم خدمات بلوكتشين "فيتشين" مع دمج المنصة

حصلت برايس ووترهاوس كوبرز (PwC)، وهي شركة تدقيق واستشارات متعددة الجنسيات، على حصة أقلية في شركة فيتشين الصينية الناشئة، وفقًا لما جاء في بيانٍ صحفي صدر يوم ٤ مايو. وشركة فيتشين العالمية للتكنولوجيا القابضة المحدودة هي شركة تقديم خدمات بلوكتشين متخصصة في مجال مكافحة التزييف، وإدارة سلسلة التوريد وإنترنت الأشياء (IoT).

وبهذه الخطوة، يقال إن شركة برايس ووترهاوس كوبرز تعتزم دمج منصة خدمات فيتشين في بنيتها التحتية، الأمر الذي سيتطلب استخدام توكنات فيتشين من أجل الوصول إلى المعاملات وتنفيذها. وعلّق رئيس شركة برايس ووترهاوس كوبرز في آسيا والمحيط الهادئ رايموند تشاو على التعاون قائلًا:

تم تصميم نظام فيتشين لتطبيق تقنية إنترنت الأشياء لإنشاء مفاتيح خاصة لكل منتج، مما يجعل من الممكن تتبعها طوال عملية التوزيع. وستسهم مشاركة برايس ووترهاوس كوبرز في توسيع فيتشين في هونغ كونغ وجنوب شرق آسيا.

وتعد برايس ووترهاوس كوبرز واحدة من شركات الضرائب والمحاسبة "الأربعة الكبار" في العالم إلى جانب ديلويت وKPY وKPMG. وقد أصبحت برايس ووترهاوس كوبرز ثاني شركة خدمات مهنية كبرى تقبل بيتكوين لتسوية فواتير العميل بعد "إرنست ويونغ".

وفي نوفمبر من العام الماضي، انضمت KPMG إلى موجة الشركات الكبيرة التي تعتمد بلوكتشين. حيث وقعت الشركة كعضو مؤسسي في تحالف وول ستريت بلوكتشين (WSBA)، الذي يهدف إلى تسهيل تنفيذ ابتكارات بلوكتشين في القطاع المالي.

و"فيتشين" هو التوكن الخامس عشر من حيث القيمة السوقية. وقد انتعشت مؤخرًا وسط أخبار أساسية قوية، حيث كان المشاركون في السوق متحمسين حول فيتشين-ثور بلوكتشين الذي من المتوقع إطلاق شبكته الأساسية في منتصف يونيو.