يونيون بنك الذي يتخذ من الفلبين مقرًا له، يستكمل تجربة تحويلات بلوكتشين

أكمل بنك يونيون بنك الذي يتخذ من الفلبين مقرًا له، تجربة ناجحة لتحويل الأموال عبر الحدود من الفلبين إلى سنغافورة، وذلك وفقًا لبيان صحفي نُشر يوم ٢٣ يوليو.

وهذا البرنامج التجريبي هو نتيجة شراكة بين يونيون بنك وبنك "أو سي بي سي" ومقره سنغافورة، حيث قامت الأطراف بنشر نظام إدارة السيولة في أدهارا ونظام المدفوعات الدولي ومنصة آي تو آي في يونيون بنك-يو بي إكس لتحويل الأموال.

 لضمان الإدماج المالي لمن لا تصل إليهم الخدمات المصرفية

على وجه التحديد، استخدم البنك عملات ورقية قائمة على التوكنات على أساس بلوكتشين لتحويله من بنك "أو سي بي سي" إلى صاحب حساب في بنك كانتيلان الريفي. ويهدف المشروع بالتالي إلى تزويد ملايين الفلبينيين ممن لا تصلهم الخدمات المصرفية بالقدرة على استخدام الخدمات المالية من خلال ربط البنوك الريفية بالشبكة المالية الرئيسية في البلاد.

وقال ميلكور بلاباسان، المسؤول عن إدارة مخاطر التكنولوجيا والابتكار في البنك المركزي في الفلبين إن الوكالة تتوقع اعتماد المزيد من بلوكتشين حيث تعمل التكنولوجيا على تبسيط المدفوعات والتحويلات. كما قال أرفي دي فيرا، نائب الرئيس الأول في يونيون بنك ورئيس مجموعة أعمال التكنولوجيا المالية:

"باستخدام الإصدار التجريبي من آي تو آي، يمكن للمصارف الريفية الآن تلقي تحويلات مباشرة إلى الحساب، وهذه هي البداية فقط. مع هذه المنصة المتصلة، يمكن للبنوك الريفية الآن الوصول إلى خدمات القيمة المضافة الأخرى. وهذا يمكّن البنوك الريفية التي كانت ذات يوم مستبعدة ماليًا، مع إمكانية الوصول إلى الخدمات المصرفية العالمية ".

وفي إبريل، أعلنت بيتسبارك، وهو حل لتحويل الأموال قائم على أساس بلوكتشين، أنها ستصدر عملة مشفرة مرتبطة بالبيزو الفلبيني مقابل تحويلات مالية يطلق عليها اسم "peg.PHP". ويُزعم أن المستهلكين سيكونون قاد