مع استمرار إيثريوم (ETH) في الوصول إلى ارتفاعات جديدة لعام ٢٠٢٠، فإن غالبية عملات إيثريوم الآن أصبحت مربحة.

ووفقًا لبيانات شركة غلاسنود المتخصصة في بلوكتشين، فإن أكثر من ٩٠٪ من عملات إيثريوم المتداولة الآن في "حالة ربح". وهذا يعني أنه تم شراء أكثر من ٩٠٪ من حوالي ١١٢ مليون عملة إيثريوم بسعر أقل من سعر السوق الحالي لإيثريوم، حسبما ذكرت غلاسنود في تغريدة يوم ٤ أغسطس.

ووفقًا لغلاسنود، كانت آخر مرة شهدت فيها إيثريوم هذا المستوى من الربح في فبراير ٢٠١٨ عندما تم تداولها عند حوالي ٩٢٥ دولارًا.

 تعتبر إيثريوم هي ثاني أكبر عملة مشفرة من حيث القيمة السوقية بعد بيتكوين (BTC). ووفقًا لبيانات من كوين٣٦٠، تبلغ القيمة السوقية لإيثريوم الآن حوالي ٤٤ مليار دولار، بينما تبلغ قيمة بيتكوين ٢٠٧ مليارات دولار في وقت كتابة المقالة. وبعد الاتجاه الصعودي الرئيسي في أسواق العملات المشفرة، سجلت كل من إيثريوم وبيتكوين أعلى مستويات أسعار جديدة لعام ٢٠٢٠ منذ أواخر يوليو.

يتم تداول إيثريوم حاليًا بسعر ٣٩١ دولارًا، وقد تجاوز لفترة وجيزة عتبة السعر البالغة ٤٠٠ دولار يوم ٢ أغسطس، وفقًا لبيانات من كوين٣٦٠. وبعد النمو المطرد في عام ٢٠٢٠، ارتفعت أعلى عملة بديلة بأكثر من ٢٠٠ ٪ منذ ١ يناير ٢٠٢٠.

تأتي الأسعار القياسية الجديدة لإيثريوم قبل إطلاق إيثريوم ٢.٠، وهي ترقية رئيسية للشبكة تستعد للتحول من خوارزمية إثبات العمل إلى إثبات الحصة. وحسبما ورد، فإن الانتقال إلى إثبات الحصة هو عامل رئيسي يُنسب إليه موجة ارتفاع إيثريوم القوية جنبًا إلى جنب مع النمو الهائل لتطبيقات التمويل اللامركزية.

 مخطط سعر إيثريوم على مدى سنة واحدة. المصدر: كوين٣٦٠