شركة الخمور العريقة "وليام غرانت آند سنز" تخطط لتعقب الويسكي عبر بلوكتشين

يُقال إن Ailsa Bay وهي العلامة التجارية الممتازة للسكوتش الأسكتلندي على وشك إطلاق ما تعتبره أول ويسكي سكوتش في العالم يتم تتبعه باستخدام نظام قائم على بلوكتشين. وقد تم الإبلاغ بالخبر عبر موقع أخبار المشروبات The Drinks Business يوم ٢٦ مارس.

وتخضع ملكية Ailsa Bay بشركة وليام غرانت آند سنز (WG&S)، وهي شركة خمور تأسست عام ١٨٨٧، وفقًا لكرنش بيز، ويبلغ إيرادها السنوي حوالي ٨٠ مليون دولار. ووفقًا للتقرير، عقدت WG&S شراكة مع شركة بلوكتشين "أرك نت arc-net" لتطوير المنتجات الجديدة ونظام يتتبع عملية التقطير والتصنيع الكاملة من المصدر إلى المتجر.

ويقال إن هذه الخطوة تهدف إلى معالجة تزوير المشروبات الكحولية في المملكة المتحدة، كما تسمح للشركة بجمع البيانات من العملاء الحاليين والمحتملين من خلال استخدام أنظمة تحديد المواقع لتحديد مكان شراء المنتجات. يدعي تقرير مختلف لـ The Drinks Business أن المملكة المتحدة تخسر ٢١٨ مليون جنيه إسترليني (أكثر من ٢٨٨ مليون دولار) على النبيذ والمشروبات الروحية المزيفة كل عام.

ويكتسب استخدام بلوكتشين لتتبع المنتجات الفاخرة والمكلفة، مع ضمان أصالتها أيضًا، زخمًا قويًا. وأحدث الأمثلة على ذلك تأتي من الوزارة الروسية للتعليم والعلوم لمنصة تتبع الماس المستندة إلى بلوكتشين في فبراير.

علاوة على ذلك، في أبريل من العام الماضي، عقد قادة في صناعة الذهب والماس شراكة مع عملاق التكنولوجيا آي بي إم لتطوير شبكة بلوكتشين لتتبع أصل قطع المجوهرات الجاهزة.