نائبة رئيس ماستركارد في موني٢٠/٢٠: بلوكتشين الخاصة بنا "يمكنها تشغيل الشركة بأكملها"

قامت ماستركارد ببناء "بلوكتشين يمكنها تشغيل شبكتها بالكامل"، حسبما زعم نائبة رئيس الشركة "آن كيرنز" خلال مؤتمر موني ٢٠/٢٠ الجاري يوم ٤ يونيو.

ومتحدثةً في فعالية أمستردام، قالت آن كيرنز إن الشركة اختارت عن عمد تطوير تكامل بلوكتشين "على نطاق واسع" مع تأكيد الحاجة إلى تحديد "حالات الاستخدام الحقيقي".

حيث أوضحت قائلة "لا يمكن فقط استبدال التكنولوجيا الحالية ببلوكتشين لأنك قد لا تخلق تجربة أفضل للمستخدم".

"لذلك، فإن الأمر يتمحور حول العثور على هذا الشيء الذي سيحل الأمر بالنسبة لكم، وقد يكون دليلًا على المصداقية ... أو قد يكون شيئًا مثل التجارة العالمية ... حيث تكون قد شاركت بالتكنولوجيا، لكن المحكمين لا يزالون يبحثون ما ستصير إليه الأداة."

وعلى الرغم من المراحل المبكرة من الإقبال في قطاع التمويل التقليدي، كانت ماستركارد تسعى بنشاط للحصول على حلول بلوكتشين بنهمٍ متزايد.

ففي أبريل، نشرت عملاقة المدفوعات براءة اختراع لنمو بلوكتشين "للتتبع السريع" عن طريق تسريع معدل تحقق العقد من البيانات.

كما أن التباطؤ في نمو الشركة في الربع الأول من عام ٢٠١٨ كان يعزى بشكل مباشر إلى انخفاض أسعار العملات الرقمية الرئيسية والتقليص اللاحق لنشاط التداول.

حيث قالت المديرة المالية مارتينا هوند ميجين في بيانٍ لها بتاريخ ٢ يونيو إن "هذا يرجع إلى الانخفاض الأخير في تمويل محفظة العملات الرقمية". "نتوقع أن يكون النمو عبر الحدود معتدلًا نوعًا ما".