متصفح أوبرا يعالج

أعلن متصفح أوبرا، وهو متصفح ويب كان قد أضاف منذ ديسمبر الماضي مانع لمكافحة تعدين العملات الرقمية لمانع الإعلانات المدمج للأجهزة المكتبية، اليوم ٢٢ يناير، أنه سوف يضيف هذه الميزة لمتصفح الجوال أيضًا.

والتعدين الخفي أو المخفي، هي عملية يتم من خلالها اختراق جهاز الكمبيوتر أو الهاتف الذكي من أجل تعدين العملات الرقمية عن بعد دون معرفة المالك، وهي تستخدم قدرًا كبيرًا من قدرة البطارية ويمكن أن تبطئ الجهاز إلى حد كبير.

وقد وصف "جان ستاندال"، نائب رئيس قسم تسويق المنتجات بشركة "أوبرا" عملية التعدين الخفي في البيان الصحفي للشركة عن برامجها لمكافحة التعدين للجوال:

"عند تصفح الويب، لا توجد أدلة مرئية على أن جهازك معرضٌ للتعدين [...] ويمكن لصفحة ويب واحدة تزورها أن تستغرق ما يصل إلى ٤,٥ ساعة من وقت البطارية، إذا أبقيت علامة التبويب مفتوحة. وكثيرًا ما يتبين أن وقت البطارية هذا هو ما كنت تحتاجه لاستخدام تطبيق توصيل أو التحقق من الخريطة للوصول إلى المنزل".

وتضمن البيان الصحفي رابطًا إلى https://cryptojackingtest.com/، وهو الموقع الذي يظهر إذا كان جهازك قد تأثر بالتعدين الخفي.

وفي سبتمبر عام ٢٠١٧، اعترف موقع ملفات التورنت الشهير "ذا بايرت باي" أنه كان يستخدم قوة وحدة المعالجة المركزية للمستخدمين لتعدين العملات الرقمية دون علمهم. وفي الشهر نفسه، اكتُشف أن شوتايم أيضًا تستخدم أجهزة زوارها للتعدين، والتي طرحوها كطريقة للالتفاف حول مانع الإعلانات.

وقد كان كل من "ذا بايرت باي" و"شوتايم" يقومان بتعدين عملة مونيرو من خلال كوين هايف، وهو نص للتعدين يتم الإعلان عنه كبديل للدعاية.

  • تابعونا على: