"أوكي إكس" تحل تأثير انخفاض أسعار العقود الآجلة بينما يهدد أحد المتداولين بالانتحار

أعلنت بورصة "أوكي إكس" للعملات الرقمية في هونغ كونغ أنها ستتخذ خطوات لمعالجة عقود بيتكوين الآجلة التي تقدمها في الثلاين من مارس بعد أن شهد التسعير "غير العادي" قيام أحد المستخدمين بالتهديد بالانتحار في مكتبها الرئيسي.

وفي رسالةٍ موجهة إلى المتداولين، قامت بورصة "أوكي كوين"، التي أظهرت سوق العقود الآجلة ربع السنوية لها قراءات لسعر بيتكوين مقابل الدولار أقل بشكلٍ ملحوظ من السوق العالمية هذا الأسبوع، بإلقاء باللوم لهذه المشكلة على المستخدمين الذين أغلقوا أعدادًا ضخمة من العقود "بغض النظر عن السعر".

وجاء في الرسالة: "من حق أوكي إكس أن تحذر من جميع السلوكيات غير الأخلاقية مثل التلاعب الخبيث بالأسعار، والتأثير الخبيث على أنظمة التداول، والقيود على التداول، وإغلاق الحسابات، وما إلى ذلك".

وتواصل مشاركة مدونة تحديث التأكيدات بأن الاستعادة قد اكتملت، وأن عمليات التداول العادية ستستأنف قريبًا.

على الرغم من محاولات المسؤولين لاحتواء الموقف، مع ذلك، يبدو أن بعض المستخدمين الذين رأوا مبالغ طائلة من المال تُمحى من ممتلكاتهم عندما انخفضت أسعار العقود الآجلة لبورصة "أوكي إكس" إلى ٤٨٠٠ دولار فقط يطالبون بتحملها المزيد من المسؤولية.

وفي مقطع فيديو يتم تداوله حاليًا على تويتر، يرى أحد المتداولين في أوكي إكس، والذي أفيد بأنه فقد ١١ مليون يوان (١,٧٥ مليون دولار) خلال العطل، أنه يهدد الرئيس التنفيذي بالانتحار عن طريق شرب السم في المكتب الرئيسي للبورصة في هونغ كونغ.