أسهم نفيديا ترتفع مدعومةً بآخر ارتفاع لسعر عملة البيتكوين

على ما يبدو أن أسبوعين من تحطيم الأرقام القياسية في سعر عملة بيتكوين كان بمثابة هدية للشركات المصنعة لوحدات معالجة الشاشة (GPU) مع استقبالنا لأسبوع جديد.

فقد حققت الشركتان المتنافستان "نفيديا" و"إيه إم دي" نجاحات متباينة في سوق الأسهم في الأشهر الأخيرة، مع تمتع الأولى بنجاح أكبر بكثير.

حيث شهد ارتفاع بقيمة ٢٠٠٠ دولار في قيمة عملة بيتكوين خلال الأسبوعين الماضيين زيادة بنسبة ٢% في سعر أسهم شركة نفيديا.

NVIDIA

موجة عاصفة من الاستثمار

ومع زيادة قيمة العملات الرقمية مثل بيتكوين وإثريوم وبيتكوين كاش والعديد من منافسيها في السوق، نشهد أعدادًا متزايدة من الأفراد بحثًا عن فرصٍ للاستثمار.

وبالنسبة للمستثمرين الهواة، تكون أسهل طريقة للدخول في مجال الاستثمار هو شراء وتركيب بطاقة شاشة قوية إلى حد ما.

أما بالنسبة لرجال الأعمال/المستثمرين الأكثر جدية، فيكون الاستثمار في أجهزة تعدين Asic من شركة Bitmain هو الخيار الأفضل. ولكن دائمًا ما يميل الشخص العادي في أغلب الأمر إلى شراء بطاقات شاشة تقليدية - مما يصب في مصلحة كلٍ من شركتي "نفيديا" و"إيه إم دي".

تغييرات بلوك تشين بالنسبة لإثريوم

ويتمثل أحد العوامل الدافعة الأخرى لهذا الارتفاع في الترقية التي أُعلن عنها مؤخرًا لتقنية "بلوك تشاين" فيما يتعلق بإثريوم. حيث أوضح المؤسس المشارك، فيتاليك بوتيرين، الخطط الموضوعة لمعالجة أوجه القصور، مع وجود القابلية للتوسع على رأس القائمة.

وجميع هذه التغييرات تتطلب عمالة - وبالتالي فإن الحاجة إلى وحدات لمعالجة الرسوميات- بطاقات شاشة-  لن ترتبط إلا بزيادة ستُعد بمثابة هدية لكلٍ من شركتي "نفيديا" و"إيه إم دي" في السنوات القليلة المقبلة.

وفي حديثٍ له مع ناسداك، ذكر ميتش ستيفز من بنك ار بي سي كابيتا أن التطوير المستمر لتكنولوجيا "بلوك تشاين" سيؤثر بشكل إيجابي على ثقة المستثمرين في هذا القطاع.

ويعتبر هذا سؤالًا متعدد الأوجه؛ فمع أننا نعتقد أن المستثمرين قد بدأوا في إدراك القيمة التي تقدمها العملات الرقمية. إلا أن "السر قد انكشف" إذا جاز التعبير، ولن نفاجأ برؤية المزيد والمزيد من الأموال المؤسسية والأفراد ذوي الثروات العالية يستثمرون في هذا المجال سريع النمو (فهو الآن سوق تزيد قيمته عن ٣٠٠ مليار دولار على أساس مخفّض تمامًا). وقد حققت شبكة البرق لبيتكوين تقدمًا هائلًا، حيث يعمل فريق تطوير البرمجيات على التوقيعات الجماعية للمعاملات السرية، كذلك فقد اعتُبر تحديث متروبوليس لإثريوم دافعًا لتعزيز الثقة. وبوجهٍ عام، فإن تقدم التكنولوجيا بمعدل سريع بالإضافة إلى وجود المزيد من الاهتمام المؤسسي يرجح حدوث ارتفاع في الأسعار