موني ٢٠/٢٠: الخبراء يناقشون إذا ما كانت بلوكتشين ستحل محل أنظمة الدفع الحالية

في مؤتمر موني ٢٠/٢٠ في لاس فيغاس يوم ٢٢ أكتوبر، ناقش خبراء في مجال بلوكتشين مستقبل التكنولوجيا وتأثيراتها المحتملة على كيفية إجراء المدفوعات.

حيث قدّم ديفيد شوارتز، كبير مسؤولي التكنولوجيا في شركة ريبل، ونائب الرئيس الأعلى لاستراتيجية المنتجات المالية في خدمة مدفوعات فيديليتي ناشيونال إنفورميشن سيرفيسز، رؤى متنافسة حول إذا ما كانت بلوكتشين ستفيد المدفوعات.

ووفقًا لشوارتز، ستحل تقنية بلوكتشين محل أنظمة الدفع الحالية في العالم، والتي يضع مطوروها "الضمادات على نظام يعود إلى عصر الاتصال الهاتفي".

حيث قال شوارتز إن بلوكتشين سيفعل في أنظمة الدفع ما فعله البريد الإلكتروني بالبريد التقليدي. وفي رأيه، فإن أنظمة الدفع المعتمدة على بلوكتشين ستسمح بدفعات أصغر وأكثر تكرارًا لا توجد في نظام المدفوعات الحالي، لأنه بطيء ومكلف للغاية:

"إذا نظرت إلى بريدك الإلكتروني في الوقت الحالي، فأنا متأكد من أن ٩٩ بالمئة مما تشاهده لم يكن أبدًا ليصلك بالبريد العادي. فهي أشياء ذات قيمة منخفضة جدًا، ولا يمكنها تحمل التأخير في الوقت. لدينا مدفوعات لا تستطيع تحمل التأخير الزمني ولا تحدث فقط [...] ما سيحدث هو أن الشركات التي يمكنها توفير هذه المدفوعات منخفضة التكلفة عالية السرعة ستحصل على العمل، وتلك التي لا تقوم بذلك سيتعين عليها التكيف أو الموت، تمامًا مثل أي ثورة تكنولوجية."

كما جادل شوارتز أن بلوكتشين هي "التكنولوجيا المناسبة" لنظام مدفوعات جديد لأنها آمنة وتسمح "لكل مشارك بالتحقق شخصيًا من كل قواعد النظام." وذكر كذلك أن "شبكات بلوكتشين" موثوقة بشكل أساسي."

في حين بدأت بيغ جدالها من خلال طرح السؤال "ما المشكلة التي تحلها بلوكتشين والتي لا يمكن حلها مع منصات الدفع الحالية بشكل متساوٍ أيضًا".

وقالت إن الادعاءات حول قدرة بلوكتشين على خفض التكاليف مبالغ فيها، مع الإشارة إلى البيانات الصادرة عن المدير التنفيذي لشركة وسترن يونيون بأن برنامج بلوكتشين التجريبي الخاص بها مع ريبل لم يثمر عن منافع مالية للشركة. كما أشارت بيغ إلى التكاليف الإدارية والبنية التحتية الكبيرة اللازمة للحفاظ على شبكات بلوكتشين.

كما أن بلوكتشين ليست آمنة كما يُزعم، وفقًا لبيغ، من حيث أنها بينما توفر بعض الأمان، لا يمكنها التنبؤ بالسلوك الإجرامي أو اكتشافه بمفردها. وقالت إنه في حين أن هناك مجال للتحسين، فإن أنظمة الدفع الحالية موثوقة وآمنة.

واختتمت بيغ بالقول إن بلوكتشين تنطوي على إمكانات، وينبغي استكشافها، ولكنها "غير مفهومة ولا خاضعة للتدقيق بشكل واضح"، ولن "تنجح تمامًا" في استبدال منصات الدفع الحالية.