تقوم "ماتريكس إيه آي نتورك" التي تتخذ من هونغ كونغ مقرًا لها بتطوير نموذجٍ أولي لخوارزمية إجماع مختلطة جديدة بين إثبات العمل/ إثبات الحصة. وقد تمت مشاركة هذا التحديث مع كوينتيليغراف من قبل أوين تاو، الرئيس التنفيذي للشركة.

حيث وصف تاو ماتريكس لكوينتيليغراف على أنها:

"مصممة لتكون الجيل الجديد من بلوكتشين، حيث تستخدم ماتريكس أحدث أساليب الذكاء الاصطناعي لإحداث ثورة في مجال العملات الرقمية. وتميز "ماتريكس" نفسها عن سلاسل بلوكتشين السابقة من خلال تقديم التقنيات المتقدمة في بناء شبكات بلوكتشين مستقلة ذاتية التحسن يمكّنها الذكاء الاصطناعي، والتي تتميز بالتعاون متعدد السلاسل وفصل البيانات وكتل التحكم".

وتُعد هذه الخوارزمية، وفقًا لأوين تاو، تطويرًا فريدًا من نوعه والذي سيحصل على براءة اختراع لصالح "ماتريكس" قريبًا. ويستند نهج الشركة في تنفيذ فكرتها المبتكرة على خوارزمية تجميع عشوائي، والذي يتم تنفيذه بطريقة موزعة.  وقد ذكر أوين تاو أن الخوارزمية تضمن الإنصاف بمعنى أن احتمال أن يتم اختيارك كمندوب يتناسب مع إثبات الحصة (وعوامل أخرى). وبالإضافة إلى ذلك، تعين العقدة المختارة أيضًا إثبات عملها على الناخبين. ويضيف تاو قائلًا: "يجمع تصميمنا كلا من إثبات العمل وإثبات الحصة لضمان الكفاءة والنزاهة".

وقد تم تصميم الخوارزمية الهجينة، وفقًا لأوين تاو، لتسريع الفترة حتى تأكيد المعاملات. ويوضح تاو كذلك جوهر وظيفة الخوارزمية قائلًا:

"مع التجمع العشوائي القائم على إثبات الحصة، سيتم اختيار عدد صغير من العقد كمندوبين. وتبث المعاملات فقط بين هؤلاء المندوبين. بينما في سلاسل بلوكتشين السابقة، يجب نقل المعاملات إلى كل عقدة في شبكة ندية وتزداد الفترة الفاصلة مع نمو عدد العقد. ومع خوارزميتنا، يتيح العدد الصغير من العقد فترة انتظار أقل بكثير بسبب انخفاض النفقات العامة من المعاملات البث".

مرة أخرى في "بلوك شو"

كانت المرة الأولى التي تم فيها تقديم خوارزمية "ماتريكس" للجمهور خلال بلوك شو آسيا ٢٠١٧ (تمت استضافته في سنغافورة في نوفمبر ٢٠١٧)، حيث قام ستيفن دنغ، كبير علماء الشركة في مجال الذكاء الاصطناعي بدور المتحدث. وفي ذلك الوقت تم إبراز إجماع إثبات العمل/إثبات الحصة كجزء مهم من خطة تطوير الشركة لعام ٢٠١٨ - وبشكل أكثر تحديدًا، ما يُطلق عليه اسم "عصر السرعة"، المقرر إطلاقها في منتصف ٢٠١٨. ومع الأخذ في الاعتبار حقيقة أن "ماتريكس" تعمل حاليًا على النموذج الأولي من تطوير التقنية المختلطة للشركة، يمكن للمرء القول أنه يمكن إطلاق أول نسخة كاملة من الخوارزمية هذا الصيف - على الأرجح في يونيو.

خطط كبيرة لعام ٢٠١٨

بعد بلوك شو آسيا، شارك أوين تاو المزيد من التفاصيل حول خطط الشركة المقبلة ودعا ٢٠١٨ "سنة كبيرة لشركة ماتريكس". وتنقسم الخطة السنوية للشركة إلى أربعة "عصور" والتي، وفقًا لتاو، تتوافق مع مراحل هامة لتطوير "ماتريكس".

المرحلة الأولى، تسمى "عصر التكوين"، وستشمل بناء وإطلاق البنية التحتية لسلسلة بلوكتشين لماتريكس. والثانية، والمذكورة أعلاه وهي "عصر السرعة"، ستخصص لتطوير وإطلاق خوارزمية إجماع إثبات العمل/إثبات الحصة للوصول إلى الهدف المتوقع للمعاملات المخرجة والبالغ ٥٠٠٠٠٠ معاملة في الثانية الواحدة. أما المرحلة الثالثة، وهي "عصر الحضارة"، فتشمل بناء الأكواد البرمجية القائمة على الذكاء الاصطناعي وأطر الفحص الأمني. ووفقًا لأوين تاو، فإن الهدف الرئيسي من هذه المرحلة هو دمج أساليب الذكاء الاصطناعي مع بلوكتشين لماتريكس بحيث تظهر الأوامر بشكل مستقل. أما المرحلة الرابعة والأخيرة، وهي "عصر العجائب" فستشير إلى تطور النموذج الأولي لأجهزة التعدين وكذلك آليات التعدين القائمة على الذكاء الاصطناعي.


تابعنا على التليغرام