ماستركارد تنضم إلى شبكة ماركو بولو للشركات التابعة لتحالف بلوكتشين "آر ثري"

 

انضمت شركة الخدمات المالية الأمريكية ماستركارد إلى شبكة بلوكتشين للشركات التابعة لتحالف "آر ثري"، ماركو بولو، والقائمة على كوردا للتمويل التجاري.

ففي بيان صحفي نُشر يوم ٣ سبتمبر، كشفت شركة ماستركارد عن مشاركتها في مشروع شبكة ماركو بولو، بالتعاون مع تحالف "آر ثري" والشركة الأيرلندية للتكنولوجيا تراديكس التي أطلقت في عام ٢٠١٧. وتوفر المبادرة منصة متعددة الأصول توفر خدمات وسيط للمعاملات متعددة العملات، من بين الخدمات الأخرى ذات الصلة.

وقد تعاونت منصة ماستركارد تراك الخاصة بالتجارة العالمية بين الشركات مع ماركو بولو في محاولة لتيسير تطوير ماركو بولو لمزيد من حلول تمويل رأس المال العامل.

حيث قال جاك ليفيت، رئيس قسم المعاملات المصرفية في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في بي إن بي باريبا - وهو أحد أعضاء شبكة ماركو بولو:

"إن التدفق الأفضل للمعلومات عبر سلسلة القيمة بأكملها لديه القدرة على تحقيق فوائد كبيرة لجميع أعضاء الشبكة."

وفي الآونة الأخيرة، انضم بنك ستاندرد، أكبر بنك في إفريقيا من حيث إجمالي الأصول، إلى شبكة ماركو بولو. وسيقوم بنك ستاندرد الآن بتطوير حلول التمويل التجاري جنبًا إلى جنب مع المؤسسات المالية العالمية الكبرى مثل بي إن بي باريبا فرنسا وآي إن جي هولندا.

وفي أبريل، استقبلت كة ماركو بولو ثلاثة أعضاء جدد لأغراض التجريب والتقييم، بما في ذلك شركة الخدمات المالية BayernLB، وبنك هيلابا في فرانكفورت، ومزود خدمة المكتب الخلفي S-Servicepartner.