بورصة مالطا للأسهم وبورصة العملات المشفرة "أوكي إكس" ستُطلقان منصةً لتداول توكنات الأوراق المالية

ستقوم بورصة مالطا للأسهم (MSE) بالتعاون مع بورصة الأصول الرقمية "أوكي إكس" بإنشاء منصة جديدة لتداول توكنات الأوراق المالية من الدرجة المؤسساتية، كما جاء في بيان صحفي صادر عن بورصة مالطا للأسهم تمت مشاركته مع كوينتيليغراف يوم ١٩ يوليو.

ففي منتصف الربيع، انتقلت بورصة أوكي إكس للعملات المشفرة إلى مالطا، مشيرةً إلى "ثقتها" في نهج الحكومة المالطية فيما يتعلق بالعملات المشفرة.

وقد تم إطلاق المشروع المشترك، المسمى OKMSX، بعد توقيع مذكرة تفاهم (MoU) بين بورصة مالطا للأسهم وأوكي إكس، ويهدف إلى أن يصبح منصة لتبادل الأصول الرقمية مع الخبرة الأمنية والعناية الواجبة للعميل.

كما وقعت MSX اتفاقية مع شركة "فيفث فورس"، وهي مشغّل منصة "نيو فند" التي تتخذ من برلين مقرًا لها، والتي تدعم "أي نوع من الضمانات والمنتجات المالية التي سيتم إصدارها كتوكن على بلوكتشين لإنشاء عروض توكنات ملكية"، حسبما يقول البيان الصحفي.

كما أشار زوي آدموفيتش، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك في نيوفند، في البيان الصحفي إلى أن الهدف من الشراكة هو "بناء أول بورصة عالمية لامركزية في العالم"، بدءًا بمشروع تجريبي يختبر "رد فعل السوق".