بنك بولندي رائد يعتزم تطبيق نظام بلوكتشين لتخزين الوثائق

أعلن البنك البولندي "بي كيه أو بولسكي PKO Bank Polski"، مؤخرًا عن شراكته مع شركة بلوكتشين "كونفيرم" لتوفير نظام للتخزين والتحقق يستند إلى تكنولوجيا دفاتر الحسابات الموزعة للوثائق المصرفية، وذلك حسبما \افادت "تك كرنش" في التاسع والعشرين من مارس.

وتهدف الاتفاقية الموقعة مؤخرًا إلى جلب تقنية بلوكتشين إلى النظام المصرفي لبنك "بي كيه أو" من خلال أداة Trudatum التي طورتها "كونفيرم". حيث سيزود النظام العملاء بوسائل آمنة للوصول إلى الوثائق التي تحتوي على معلومات تتعلق باللوائح والمعاملات والرسوم والعمولات.

وعلقت آنا ستريسيتشكا، رئيسة شركة التكنولوجيا المالية البولندية "إم سي تو سولوشنز MC2 Solutions"، بأن البنوك أصبحت أكثر اهتمامًا باستخدام بلوكتشين لأنظمة إدارة الوثائق، لأن الأدوات الحالية لإبلاغ العملاء لا تلبي متطلبات الأمان. ويمكن أن تتعرض أساليب مثل رسائل البريد الإلكتروني أو إشعارات مواقع الويب لتعديل البيانات وإزالتها.

"إن القطاع المصرفي - بدعم من اتحاد المصارف البولندية أو دار المقاصة الوطنية - يبحث عن طرق تكنولوجية لمعالجة المشكلة. وهو يختبر الحلول المختلفة، بما في ذلك تقنية بلوكتشين. "

كما يمكن لنظام التخزين القائم على بلوكتشين توفير وفورات في تكاليف تشغيل بنك "بي كيه أو"، لأنه يلغي الحاجة إلى وثائق ورقية مكلفة لأكثر من ٩ ملايين عميل.

ووفقًا لنائب رئيس بنك "بي كيه أو"، آدم مارسينياك، فقد بدأ البنك في اختبار Trudatum العام الماضي. وبعد نجاح الاختبار، وقّع البنك اتفاقية لمواصلة التعاون في المشروع.

"في العام الماضي، بدأنا اختبارات منصة Trudatum التي طورتها كونفيرم. ونظرًا لأن الاختبارات في البيئة المصرفية كانت مرضية للغاية، قررنا التعاون بشكلٍ أكبر. ونحن نعتقد أنه معًا، سنتمكن من تنفيذ عملية رائدة في تنفيذ تقنية بلوكتشين في القطاع المصرفي البولندي".

وفي وقتٍ سابق من هذا الأسبوع، ذكر موقع "كوينتيليغراف" أن بنك إنجلترا قد دخل في شراكة مع مطوري حلول الدفع لاختبار توافق بلوكتشين لنظام الدفع الإجمالي المتجدد.

  • تابعونا على: