هيئة تنظيمية وبنوك أوروبية رائدة تتعاون على نظام بلوكتشين لإصدار الضمانات

أعلنت ثمانية كيانات مالية أوروبية كبرى أنها ستعمل معًا في مشروع بلوكتشين لتسجيل إصدار الضمانات المالية، حسبما جاء في الصحيفة الإسبانية "إل إكونوميستا" يوم ٢٥ يونيو.

حيث أكملت هيئة تنظيم الأوراق المالية الاسبانية، وهي لجنة سوق الأوراق المالية الوطنية (CNMV)، جنبًا إلى جنب مع شركة تشغيل سوق الأوراق المالية الرائدة "بي إم إي"، وبنك سانتاندر وبي بي في إيه بي إن بي باريبا وكاكسيابنك وكومرزبنك وسوسيتيه جنرال "بنجاح" إثبات مفهوم، يسمونه قائمة التتبع السريع. وقد تم إنشاء النظام لتسجيل إصدار الضمانات في أقل من ٤٨ ساعة، وهي عملية تستغرق عادةً أكثر من أسبوع، وفقًا لبيانهم الصادر أيضًا اليوم.

وتُعرّف الضمانات بأنها مشتقات تعطي الحق في بيع ورقة مالية بسعر معين قبل تاريخ انتهاء الصلاحية.

 وتشير لجنة سوق الأوراق المالية الوطنية إلى أنها ستستمر في البحث عن استخدامات تقنية بلوكتشين لكلٍ من مصدري الضمانات المحليين والدوليين.

ففي حين أن البنوك في جميع أنحاء العالم تستكشف بلوكتشين، ليست جميع البنوك مستعدة لقبول هذه التكنولوجيا. ففي الأسبوع الماضي، قال المدير التنفيذي لشركة بي بي في إيه إن تقنية بلوكتشين "غير ناضجة" وتواجه تحديات كبيرة. ومع ذلك، فقد احتضنت بعض البنوك هذه التكنولوجيا بالفعل - ففي أبريل أطلقت سانتاندير شبكة الدفع الخاصة به المستندة إلى ريبل (XRP) للعملاء الأفراد.

  • تابعونا على: