شركةٌ رائدة في مجال تشغيل الموانئ في المملكة المتحدة تسعى إلى تحسين خدمات النقل والإمداد عبر بلوكتشين

أبرمت الشركة البريطانية الرائدة في تشغيل الموانئ، أسوشيتد بريتيش بورتس (ABP)، اتفاقًا مع شركة تمكين الخدمات اللوجستية الرقمية "مارين ترانسبورت إنترناشيونال" لتطوير استخدام بلوكتشين للخدمات اللوجسيتية للموانئ، حسب ما أوردته مجلة "دراي بَلك" يوم الأربعاء ١٩ سبتمبر.

وبموجب الاتفاقية مع شركة "مارين ترانسبورت إنترناشيونال"، ستشارك شركة أسوشيتد بريتيش بورتس - التي تعمل في ٢١ ميناء وتنفذ ٢٥ بالمئة من شحنات البضائع في بريطانيا العظمى - في شحنات تجريبية باستخدام تقنية بلوكتشين.

ووفقًا لمجلة "دراي بَلك"، فإن كل طرف في سلسلة التوريد التابعة لشركة أسوشيتد بريتيش بورتس يفتقر إلى الاتصال بالآخرين، حيث يستخدم مشغلي الموانئ وناقلو الطائرات والشاحنون أنظمة مختلفة. وبما أن حل بلوكنشين للوجستيات الموانئ قد يقلل من الوقت التي تستغرقه المراجعة اليدوية للبيانات المتفرقة، فقد أشارت جودي كليوورث، المؤسسة والرئيسة التنفيذية لشركة "مارين ترانسبورت إنترناشيونال"، إلى ما يلي:

"مع بلوكتشين، يمكننا ربط جميع هذه الأنظمة لضمان مشاركة البيانات بشكل سريع ودقيق، مما يساعد على تسريع وتبسيط تدفق التجارة داخل وخارج المملكة المتحدة."