خدمة الجمارك الكورية تعتزم تطوير منصة جمارك بلوكتشين واسعة النطاق

وقَّعت هيئة الجمارك الكورية (KSC) مذكرة تفاهم مع المشغل الكوري لشركة "مالتيل Malltail" لتطوير منصة جمركية قائمة على بلوكتشين لصناعة التجارة الإلكترونية، حسبما أفاد موقع تشوسن اليوم، ٢٩ مايو.

ومالتيل هي خدمة شحن الطرود الاستهلاكية الرائدة في كوريا، مع ما يزيد عن مليون مستخدم. وسيتم تكليف مشغلها الكوري، كوريا سنتر، بالتطوير التجاري والتقني للمنصة الجمركية القائمة على بلوكتشين، والتي سيتم تشغيلها من قبل مصلحة الجمارك الكورية لسبعة مراكز توزيع تابعة لمالتيل في الولايات المتحدة واليابان وألمانيا.

وتتوقع الشركة أنه بمجرد تنفيذ التكنولوجيا على نطاق واسع، سيتم تبسيط عملية التخليص الجمركي للبضائع من خلال تبادل البيانات والتوليد التلقائي للإقرارات الجمركية، مما يؤدي إلى خدمة جمركية أكثر شفافية وكفاءة بشكل عام.

وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، تحدث نائب رئيس دائرة الجمارك العالمية في شركة يو بي إس العملاقة للشحن، كريس روبيو، لصالح هذه التكنولوجيا في جلسة استماع في الكونغرس الأمريكي حول بلوكتشين. حيث اقترح روبيو أن نظام تتبع الشحن العالمي القائم على بلوكتشين سيفيد الشركات من جميع الأحجام ويساعد على "تقليل الاحتكاكات"، مؤكدًا على زيادة "النزاهة والشفافية وقابلية التشغيل البيني والأمان" التي قد يجلبها بلوكتشين إلى الشحنات الدولية.

وفي وقتٍ سابق من هذا العام، قال أعضاء بارزون في صناعة الخدمات اللوجستية - التي توظف معظم الناس في العالم - لكوينتيليغراف أن تقنية بلوكتشين هي "حلٌ لا مثيل له" لتحويل البضائع والخدمات والقيمة العالمية.