"كيك آب" تخطط لعقد شراكة مع "يونيتي تكنولوجيز" لنشر التوكنات إلى الألعاب الشهيرة

كشفت شركة تطبيق الجوال للمحادثة الكندية "كيك آب Kik App" مؤخرًا عن خططها للشراكة مع شركة "يونيتي تكنولوجيز Unity Technologies" لألعاب الفيديو في خطوة نحو تبني الاتجاه السائد لعملتها الرقمية "كين Kin" في مجال الألعاب.

وحسبما صرّح متحدث باسم شركة "كيك" لموقع "كوينتيليغراف"، فإن الشراكة القادمة مع شركة يونيتي "ستتيح العملة الرقمية إلى الملايين من مطوري الألعاب،" مما يتيح دمج التوكن في الألعاب بمساعدة مجموعة تطوير برمجيات خاصة بالألعاب (SDK) تم تطويرها بواسطة "كيك". وتخطط الشركة لمشاركة مجموعة كين لتطوير البرمجيات الخاصة بالألعاب في متجر "يونيتي أسيت Unity Asset" لمطوري الألعاب بعد اختبار تجريبي من قبل شركاء "يونيتي" مختارين. كما ستتوفر حزمة مجموعة تطوير البرمجيات على منصة تطوير البرامج "غيت هاب".

وقد كشفت شركة "كيك" عن حملة طرحها الأولي لتوكن "كين" في أغسطس ٢٠١٧، وتوقعت أن يكون "أول اعتماد رئيسي للعملة الرقمية." وفي سبتمبر ٢٠١٧، جمعت الشركة حوالي ١٠٠ مليون دولار من أكثر من ١٠٠٠٠ مشارك في ١١٧ دولة.

ويتم تداول توكين كين، وهي عملة متوافقة مع معيار ERC20 قائمة على بلوكتشين لإيثريوم، بسعر ٠,٠٠٠١٧٥ دولار مع قيمة سوقية تبلغ حوالي ١٣٢ مليون دولار في وقت التشر. وقد تأسست شركة "كيك آب" عام ٢٠٠٩ من قبل طلاب جامعة واترلو. بنما تُعد "يونيتي تكنولوجيز"، التي تأسست عام ٢٠٠٤، واحدة من أكثر منصات ألعاب الفيديو استخدامًا على مستوى العالم.

وفي الأسبوع الماضي، نشر موقع "كوينتيليغراف" خبرًا حول على لعبة كريبتوكيتيز المستندة إلى إيثريوم، والتي تلقت ١٢ مليون دولار في التمويل من مجموعة من المستثمرين بقيادة اثنين من شركات رأس المال الاستثماري، "أندريسن هورويتز" و"يونيون سكوير فينشرز". وفي لعبة كريبتوكيتيز، يقوم المستخدمون بإنشاء وتربية القطط الافتراضية، والتي يمكن شراؤها وبيعها باستخدام إيثريوم، مما يعني أن المستخدمين يضطرون إلى شراء إيثريوم من أجل اللعب.