أيوتا تحصل على استثمارات كبيرة من مجموعة بوش

قامت شركة روبرت بوش فينتشر كابيتال ذات المسؤولية المحدودة باستثمارات كبيرة في شركة أيوتا، وذلك وفقًا لما ذكرته مصادر مقربة من الشركتين. ويُعد هذا هو أول استثمار في تكنولوجيا دفتر الحسابات الموزعة لشركة "روبرت بوش".

وكانت أيوتا، العملة الرقمية لإنترنت الأشياء (IOT)، قد شهدت مؤخرًا نموًا هائلًا. حيث ارتفعت القيمة السوقية للعملة الرقمية أيوتا (ميوتا) ٤٠٠ في المائة، لتحصد المركز الرابع من بين جميع العملات الرقمية بعد أن أعلنت الشركة عن إطلاق سوق البيانات الخاصة بهم في أواخر نوفمبر.

وبالإضافة إلى الاستثمار، سوف يقوم شريك شركة روبرت بوش فينتشر كابيتال الدكتور هونغ كوانغ يانغ بالانضمام إلى المجلس الاستشاري لمؤسسة أيوتا. ومما يكتسي أهمية خاصة بالنسبة لمجموعة روبرت بوش هي تكنولوجيا "تانغل" الخاصة بأيوتا، وهي عبارة عن تعميم لبروتوكول بلوكتشين يسمح للآلات في مجال إنترنت الأشياء بالتواصل وإجراء المعاملات. وفي حديثه عن الاستثمار الأخير، قال الدكتور يانغ:

"لقد كنا نعمل مع فريق أيوتا منذ أكثر من سنة. وأنا متحمس جدًا لتكنولوجيا تانغل المبتكرة من أيوتا، والتي يمكن أن تصبح التكنولوجيا القياسية الأساسية في عمليات الاتصال الآلي والأمن وإجراءات الدفع معدومة الثقة في مجال إنترنت الأشياء (IoT)".

  • تابعونا على: