غولدمان ساكس يقود جولة التمويل بقيمة ٣٢ مليون دولار لشركة بلوكتشين الناشئة "أكسوني"

جمعت شركة بلوكتشين الناشئة التي تركّز على المؤسسات "أكسوني" ٣٢ مليون دولار في جولة تمويل بقيادة بنك غولدمان ساكس وغيره من البنوك رفيعة المستوى ومستثمري رؤوس الأموال المغامرة، حسبما أفادته فوربس يوم ١٤ أغسطس.

حيث قاد غولدمان ساكس ونيكا بارتنرز جولة تمويل الفئة ب بقيمة ٣٢ مليون دولار، مع العديد من المستثمرين الآخرين بما في ذلك ويلز فارغو وجي بي مورغان وسيتي غروب وأندرسن هورويتز. ويجلب الاستثمار الجديد التمويل الإجمالي لأكسوني إلى ٥٥ مليون دولار حتى الآن.

وقد قال غريغ شيفي، المؤسس المشارك لأكسوني في تصريحٍ لفوربس إن الجولة لم تكن تمثّل فقط ضخ رأس المال وإنما تحالف "استراتيجي عميق"، نظرًا لأن العديد من المستثمرين هم أنفسهم من يبتكرون بالقطاع المالي التقليدي من خلال التحول إلى تكنولوجيات دفتر السجلات الموزع (DLT)، مثل بلوكتشين.

حيث اختبر كل من غولدمان ساكس وجيه بي مورغان وسيتي غروب بنجاح منصة بلوكتشين من أكسوني "أكسكور" لتداول مشتقات الأسهم، حسبما أفادت فوربس. 

ويقال إن شركة أكسوني التي يقع مقرها في نيويورك، والتي تأسست في عام ٢٠١٦، تخطط لاستخدام رأس المال لمساعدة عملائها الحاليين في الشركات على "دمج مستخدميهم" في ثلاث من منصات دفاتر السجلات الموزعة، التي شارفت الآن على الانتهاء.

ويُعد أكبر مشاريع أكسوني قيد التنفيذ هو مع دي تي سي سي DTCC –– وهو أعلى معالِج للقيمة المالية في العالم، حيث يقوم بمعالجة ١,٦ كوادريليون دولار في معاملات الأوراق المالية في السنة. وفي العام الماضي، أعلنت "دي تي سي سي" أنها ستعمل مع أكسوني وآي بي إم وتحالف بلوكتشين آر ثري لإعادة تنظيم مستودع المعلومات التجارية الخاص بها لمعالجة المشتقات باستخدام بلوكتشين أكسكور.