شركتا اتصالات عالميتان تختبران بنجاح نظام بلوكتشين للتسوية فيما بين المشغّلين

تعاونت كبرى شركات الاتصالات الدولية "كولت تكنولوجي سيرفيسيز" و"بي سي سي دابليو غلوبال" مع شركة ناشئة في مجال بلوكتشين للتقدم بإثبات مفهوم لبلوكتشين. وستعمل المبادرة المشتركة على أتمتة التسوية بين مشغّلي الخدمات عبر قطاع الاتصالات، حسبما أفاد منفذ الإعلام البريطاني "فاينكسترا" يوم ٨ مايو.

وفي البداية، تم اختبار إثبات المفهوم باستخدام بيانات تاريخية، ولكن تم إحراز تقدم الآن من خلال تجربة ناجحة لاستيعاب خلاصات البيانات المباشرة في بلوكتشين، مما يتيح التحقق من نقل البيانات تلقائيًا وتسويتها بين المشغلين.

وحتى الآن، ركز إثبات المفهوم على التجارب الثنائية بين كولت تكنولوجي سيرفيسز و"بي سي سي دابليو غلوبال"، وهي الشركة الدولية التابعة لمؤسسة HKT، وهي الشركة الرائدة في تقديم خدمات الاتصالات في هونغ كونغ.

وسيمتد الآن إلى أعضاء آخرين في منتدى قيادات ITW العالمية (GLF)، وهي شبكة تضم أكبر شركات الاتصالات واسعة النطاق في العالم. وقد انضمت BT وHGC Global Communications وTelefonica وTelstra إلى الدراسة التجريبية. وقال أندرو كوك، الرئيس التنفيذي لشركة HGC، إن تلك المبادرة "الهامة" يمكن أن تعيد تشكيل الممارسات التجارية في جميع أنحاء صناعة الاتصالات العالمية.

وفي الشهر الماضي، كشفت شركة الاتصالات الصينية العملاقة "هواوي" عن أحدث خدماتها السحابية لبلوكتشين التي تعمل بهايبرليدجر، وأعلنت شركة الاتصالات الكورية "إس كيه تيليكوم" عن منصتين تكنولوجيتين جديدتين، إحداهما لإدارة الأصول الرقمية والآخر لدعم النظام الإيكولوجي الاستثماري لعمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية.