البنك الألماني وتكتل صناعة الصلب ينفذان معاملة للفوركس عبر بلوكتشين

أكمل البنك الألماني كومرزبنك وشركة الصلب "ثايسينكروب Thyssenkrupp" صفقة تجريبية بمبلغ ٥٠٠٠٠٠ يورو من الفوركس (FX) على بلوكتشين، حسبما افاد كوينتيليغراف ألمانيا يوم ٢٤ مايو.

وقد بدأت شركة ثايسينكروب صفقة EUR/PLN بقيمة ٥٠٠٠٠٠ يورو مع فترة شهر واحد على منصة FX Live Trader في كومرزبنك يوم الأربعاء. ثم تم تأكيد المعاملة مباشرة من خلال كوردا، وهي تقنية دفتر سجلات موزعة (DLT) لتحالف آر ثري.

ويمكن لاستخدام تقنية بلوكتشين، التي تدعم عملة بيتكوين الافتراضية، أن يساعد في الحد من التأخير والأخطاء اليدوية، بالإضافة إلى "الحد بشكل كبير من مخاطر التشغيل في معاملات الصرف الأجنبي"، وفقًا لموقع كومرزبنك. وهذا يلغي الحاجة إلى مزامنة المعاملات لأنه يتم تخزين المعاملة كسجل واحد غير قابل للتغيير.

حيث أوضح نيكولاس غيسبرت، رئيس قسم الإيرادات الثابتة في بنك كومرزبنك، أن بلوكتشين ستعمل على إتاحة الحصول على رسوم منخفضة للمعاملات وتأمين البيانات من خلال شبكة موحدة مستقلة ومعالجة معاملات آمنة ومضادة للاحتيال:

"يتم تخصيص موارد كبيرة لحل المشكلات التي تحدث أثناء عملية المطابقة. وتوضح هذه الصفقة كيف أن استخدام دفتر السجلات الموزع يمكن أن يؤدي إلى تحويل ورقمنة العمليات في هذا المجال".

وقد بدأت البنوك والمؤسسات المالية على الصعيد العالمي في الآونة الأخيرة في تشغيل برامج بلوكتشين التجريبية لأنواع مختلفة من المعاملات. ففي أواخر أبريل، أصبح البنك الإسباني بي بي في ايه أول بنك عالمي يصدر قرضًا على بلوكتشين. وذكر البنك أن استخدام دفتر السجلات الموزع يقلل الوقت اللازم للتعامل مع قرض بقيمة ٧٥ مليون يورو من "أيام إلى ساعات".