إيثريوم تتجاوز ١٠٠٠ دولار للمرة الأولى، العوامل وراء الزيادة

تجاوزت إيثر، وهي العملة الأصلية لإيثريوم، حاجز الـ ١٠٠٠ دولار للمرة الأولى، محققةً أعلى مستوى لها على الاطلاق بعد مرور خمسة أيام فقك من عام ٢٠١٨.

ويمكن أن تعزى الزيادة الأخيرة في سعر إيثر وتقييم السوق لشبكة بلوكتشين لإيثريوم إلى حدٍ كبير لعاملين رئيسيين: الزيادة المفاجئة في قيمة ريبل ونشاط المستخدمين المتزايد فيما يتعلق بالتطبيقات اللامركزية.

وفي أواخر ديسمبر من عام ٢٠١٧، تجاوزت ريبل إيثريوم للمرة الأولى في التاريخ، لتصبح ثالث عملة رقمية بديلة باستثناء إيثر وبيتكوين كاش لتصبح ثاني أكبر عملة رقمية في السوق العالمية بعد بيتكوين.

ETH

وكما ذكر كوينتيليغراف في وقتٍ سابق، فإن سوق بورصات العملات الرقمية بكوريا الجنوبية، والتي شكلت ما يقرب من ٥٠ في المئة من تبادلات ريبل العالمية خلال الأسبوع الماضي، دفعت تقييم السوق لريبل من ٤٠ مليار دولار إلى ١٢٠ مليار دولار في غضون أقل من شهر.

ويمكن اعتبار الارتفاع الأخير لإيثريوم بمثابة انتعاش متوقع طال انتظاره وكعلامة مبكرة للمنافسة أمام ريبل. حيث أصبحت ريبل، منذ يومين فقط، أول عملة رقمية بديلة تتجاوزها حاجز الـ ١٠٠ مليار دولار. كما حققت شبكة إيثريوم، في الرابع من يناير، حاجز الـ ١٠٠ مليار دولار أيضًا.

هل يمكن تبرير القيمة المقدرة لإيثريوم؟

تقوم شبكة بلوكتشين إيثريوم حاليًا بمعالجة معاملات أكثر من كل من شبكات بلوكتشين في السوق العالمية مجتمعة، بما في ذلك بيتكوين. وطبقًا لإيثرسكان، فإن شبكة إيثريوم تقوم بما يقرب من ١,٤ مليون معاملة بشكل يومي، وهو أعلى بكثير من شبكة بيتكوين بلوكتشين، والتي تقوم بتسوية ٤٢٠٠٠٠ معاملة في اليوم الواحد.

وأشار تشارلي لي، الرئيس التنفيذي السابق لشركة كوين بيز ومؤسس لايتكوين، إلى أن حجم المعاملات ونشاط المستخدمين هما عاملان مهمان يجب على المستثمرين النظر إليهما أثناء تحليل الأداء والاتجاه المستقبلي للعملة الرقمية. وفي هاتين الفئتين، تعتبر إيثريوم في الوضع الأمثل للزيادة في القيمة.

هل يمكن لقيمة إيثر أن تزيد بثلاثة أضعاف؟

بالنظر إلى الفئتين المذكورتين أعلاه، ذكر المستثمر الملياردير مايك نوفوغراتز، والذي كان داعمًا نشطًا للعملات الرقمية ومستثمر على المدى الطويل، أن سعر إيثريوم لديه القدرة على الزيادة بمقدار ثلاثة أضعاف بحلول نهاية عام ٢٠١٨.

وقد تضاعف سعر إيثر بالفعل، منذ توقع نوفوغراتز في نوفمبر أن يصل سعره إلى ثلاثة أضعاف قيمته الحالية.

"يمكن لإيثريوم، والذي أعتقد أنها وصلت لقيمة ٥٠٠ دولار أو تقترب منها، أن تصل إلى ثلاثة أضعاف قيمتها".

كذلك ذكر "كوينتيليغراف" أن التطبيقات اللامركزية على شبكة إيثريوم مثل كريبتوكيتيز وإيثردلتا قد بدأت في كسب مستخدمين وشعبية هائلة. وفي المستقبل، سيعمل ظهور متصفحات لتطبيقات إيثريوم اللامركزية، والتي ستعمل كسوق للتطبيقات مثل متجر غوغل بلاي وأبل ستور، على دفع اعتماد التطبيقات اللامركزية وتحسين إمكانية الوصول إلى شبكة إيثريوم.

"لكي نتصور الهيكل الحالي لسوق تطبيقات إثيريوم اللامركزي، يجب النظر الي عصر تطبيقات الجوال قبل وجود متجر غوغل بلاي وأبل ستور. في ذلك الوقت، كان يجب على المستخدمين تحميل التطبيقات من المواقع الإلكترونية مباشرةً من الموزعين والمطورين."

فإذا أصبحت متصفحات التطبيقات اللامركزية معتمدة على نطاق أوسع وزاد حجم شبكة إيثريوم، فإن المحللين مثل نوفوغراتز يرون ارتفاع سعر إيثر بشكلٍ هائل من مستواه الحالي.