منصة الأصول الاصطناعية القائمة على إيثريوم تفقد أكثر من ٣٧ مليون توكن في هجوم أوراكل

أفادت تقرير صادر عن "ذا بلوك" يوم ٢٤ يونيو أن منصة "سنثيتيكس" لإصدار الأصول الاصطناعية القائمة على إيثريوم قد فقدت أكثر من ٣٧ مليون إيثريوم اصطناعي في هجوم أوراكل.

وبينما يُعرف أن مبلغ إيثريوم الاصطناعي المطلوب هو أكثر من ٣٧ مليون، إلا أن سعر هذه الخسارة بالدولار الأمريكي غير معروف بسبب السيولة النسبية في الأسواق الثانوية.

حيث تسمح "سنثيتيكس" للمستخدمين بصب العملات الاصطناعية وتداولها بشكل مباشر على بلوكتشين لإيثريوم. وواحدة من هذه العملات الاصطناعية هي توكنات إيثريوم الاصطناعية، التي تتتبع على ما يبدو سعر إيثريوم باستخدام تغذية السعر المدعومة من أوراكل.

 وقد علق كين وارويك الرئيس التنفيذي لشركة "سنثيتيكس" في قناة ديسكورد الرسمية لسنثيتيكس قائلًا:

"لقد وقعت حادثة تتعلق بتغذية أسعار sKRW، ونحن نحن نحقق حاليًا في السبب الجذري، ولكن خلال الوقت الذي كانت فيه تغذية السعر تُرجع القيمة الخطأ، نعتقد أن بوت ARB الآلي تم تحويله إلى sKRW ثم إلى sETH."

وبحسب ما ورد يعتقد وارويك أن ما يسمى بـ "الهجوم" قد تم تنفيذه تلقائيًا بواسطة روبوت ترجيح ويسعى إلى الاتصال بصاحب الروبوت لتصحيح المشكلة.

وفي غضون ذلك، أفادت التقارير أن "سنثيتيكس" قد علقت جميع المعاملات، وهو ما يمكن أن تفعله على ما يبدو لأنها تمتلك سيطرة كاملة على عقودها الذكية. كما أصدر وارويك أيضًا مكافأة للأخطاء لحل هذه المشكلة ومنع حدوثها في المستقبل.

وحسبما أفاد كوينتيليغراف سابقًا، طالب المخترقون الأخلاقيون بأكثر من ٤٠ مكافأة للأخطاء على مدى ٣٠ يومًا في مارس. حيث تلقى الباحثون عن الأخطاء إجماليًا تراكميًا قدره ٢٣،٦٧٥ دولارًا، جاء ثلثها تقريبًا من خوارزمية الإجماع وشركة بروتوكول الشبكات من ند لند "تندرمينت".