إيوس تبدأ العمل، مع أكثر من ١٥٠ مليون توكن في انتظار التحقق من صحة الشبكة الرئيسية

تم الآن تفعيل بلوكتشين لإيوس رسميًا، بعد أن تم الوصول إلى ١٥٪ - أو ١٥٠ مليون - لحد التصويت الإيجابي يوم أمس، ١٤ يونيو، وفقًا لإحصاءات تصويت منتجي كتل إيوس.

وحتى وقت النشر، تم رصد أكثر من ١٧٧ مليون من جميع توكنات إيوس، ليتم تحقق بنجاح من بلوكتشين إيوس يو.

وقد صوّت المرشحون ليصبحوا "منتجي كتل" بلوكتشين إيوس، الذين يطلق - المكافئين للقائمين بالتعدين في بيتكوين (BTC) - "بالانطلاق" أولًا في جلسة تصويت يوم ٨ يونيو، مستهلين "مرحلة تمهيدية" أولية تم ختمها بواسطة التحقق من صحة الشبكة الرئيسية الرسمية.

وقد عزا بعض المعلقين في مجال العملات الرقمية هذا التأخير الذي دام أسبوعًا والذي تلا قرار "الانطلاق" الذي صدر في الثامن من شهر يونيو إلى حقيقة أن التوكنات التي تم الاحتفاظ بها في بورصات العملات الرقمية لم تكن مؤهلة للتصويت للشبكة الرئيسية:

وفي وقتٍ سابق من هذا الشهر، قامت شركة تطوير برمجيات بلوكتشين "بلوك.ون"، وهي منشئة إيوس، بإطلاق الإصدار ١.٠ من بروتوكول بلوكتشين إيوس يو للجمهور. وقد صُممت برمجيات إيوس يو للسماح للشركات على مستوى المؤسسة والأعمال "المدفوعة باعتبارات المجتمعات المحلية" ببناء تطبيقات لامركزية قابلة للتطوير (dApps) على منصتها.

وكان المعلقون يتوقعون أن تتنافس إيوس يو مباشرةً مع إيثريوم (ETH) كبروتوكول بلوكتشين يدعم التطبيقات اللامركزية. وفي نفس يوم إصدار برنامج إيوس يو ١.٠، أعلنت بلوك.ون عن إطلاق صندوق بقيمة ٥٠ مليون دولار لدعم تطوير "النظام الإيكولوجي" لإيوس يو، بالشراكة مع مستثمر بلوكتشين في لندن، "إس في كيه كريبتو".

وتعتبر إيوس حاليًا خامس أكبر عملة رقمية مشفرة من حيث القيمة السوقية، مع قيمة سوقية تبلغ ٩,٧ مليار دولار. وقد شهدت العملة نموًا بأكثر من ٣ في المئة على مدى الأربع وعشرين ساعة الماضية حتى وقت النشر، حيث يتم تداولها بسعر ١٠,٨١ دولارات.