شبكة بلوكتشين لإيوس تعود للعمل مرة أخرى بعد "التوقف المؤقت" يوم أمس

استأنفت شبكة بلوكتشين لإيوس التي تم إطلاقها مؤخرًا عملياتها اليوم، ١٧ يونيو، بعد "التوقف" بسبب المشكلات الفنية التي واجهتها يوم ١٦ يونيو، وفقًا لمراقب شبكة إيوس.

حيث يُظهر جهاز مراقبة شبكة إيوس في الوقت الحالي أن منتجي كتل إيوس (BPs) - أي ما يعادل القائمين بالتعدين في بلوكتشين بيتكوين - "ينتجون الآن".

ويوم أمس، ذكرت مصادر متعددة وجود مشكلة مع شبكة إيوس الرئيسية، أو بلوكتشين، والتي أدت إلى "تجميد" عمليات الشبكة بعد أقل من ٤٨ ساعة من انطلاقها بشكلٍ رسمي. وكان قد تم إطلاق بلوكتشين بعد أقل من أسبوع من تصويت المرشحين ليصبحوا منتجي كتل إيوس بإطلاق الشبكة يوم السبت ٩ يونيو.

وقد ذكرت قناة تيليغرام المخصصة لتتبع حالة شبكة إيوس الرئيسية أمس أنه بعد التوقف المؤقت، قام منتجو الكتل و"العديد من العقد الاحتياطية" بإجراء مكالمة جماعية للكشف عن المشكلة وحلها. وبعد حوالي أربع ساعات، ذكرت قناة تيليغرام أن الشبكة الرئيسية عادت للعمل.

وفيما يتعلق "بالتوقف" يوم السبت، صرح أحد منشئي دوجكوين والمعلق بمجال العملات الرقمية الشهير جاكسون بالمر أن الوضع "يصعِّب ألا يكون حرجًا" لبروتوكول إيوس الممول جيدًا والمجتمع الذي يدعمه.

وفي الأول من يونيو، أكملت إيوس طرحها الأولي للعملة لمدة عام، حيث جمعت ما يقدر بـ ٤ مليارات دولار لتصبح أكبر عملية للطرح الأولي للعملة في العالم حتى الآن. وتعتبر إيوس في الوقت الحالي خامس أكبر عملة رقمية مشفرة، حيث تبلغ القيمة السوقية لها ٩,٤ مليارات دولار، وفقًا لكوين ماركت كاب. ويتم تداول العملة بسعر ١٠,٥٣ دولارات، مرتفعةً بنسبة ٠,٥٪ خلال الأربع وعشرين ساعة الماضية حتى وقت النشر.