منتجو كتل إيوس يجمدون أموال المستخدمين لمنع السرقة، والقرار يؤدي إلى ردود فعلٍ عكسية على تويتر

قامت إيوس بتجميد سبعة حسابات تمثّل خطرًا بسبب عمليات التسجيل المتعلقة بعمليات التصيّد الاحتيالي، وفقًا لمنشور على موقع ستيميت من قِبل EOS42، وهو أحد منتجي كتل إيوس المرشحين.

وقد أدت الأخبار، التي نشرت يوم ١٧ يونيو، إلى رد فعل عنيف على أساس مزاعم بأن منتجي الكتل قد انتهكوا دستورهم الخاص.

فبعد أن علم الجمهور بعمليات تجميد الحساب، أشار نيك سزابو المتحمّس للعملات الرقمية إلى إيوس بأنها "غير قابلة للتوسع اجتماعيًا وثقبٌ أمني:"

وقد جاء الدافع لتجميد الحسابات من مبادرة إيوس٩١١، التي تم إنشاؤها بواسطة EOS42، والتي تم تصميمها لمساعدة ضحايا هجمات التصيد الاحتيالي لإيوس وهؤلاء الذين يملكون مفاتيح سرية خاصة تعرضت للاختراق.

حيث ناقش منتجو كتل إيوس قرار تجميد الحسابات خلال مكالمة هاتفية مدتها ساعتان، وقرّروا في نهاية المطاف أنه بما أن دستور إيوس يو لم يتم التصديق عليه بعد، فإن بإمكانهم تجاهل قرار منتدى التحكيم الأساسي لإيوس (ECAF) بعدم تجميد الأموال.

وقد أدت حقيقة إمكانية اتخاذ القرار من قبل عدد صغير من المشاركين في مكالمة جماعية إلى قيام العديد من الشخصيات المؤثرة بمجال العملات الرقمية المشفرة على تويتر بإثارة تساؤلات حول الهيكل اللامركزي لإيوس.

حيث قال تشارلي شريم، المدافع عن بيتكوين (BTC)، أمس "إن هذا هو الهدف من العملات الرقمية، ألا ينبغي لأحد أن يتمتع بهذه السلطة"، في إشارةٍ إلى فكرة أن "معاقبة" الناس ضرورية في مجال العملات الرقمية:

كذلك قام مستخدم تويتر آخر، @econoar، بالتغريد ساخرًا من ملحمة التجميد إيوس بقوله "لا تستطيع حتى أن تنتج فيلمًا كوميديًا بهذه الجودة":

في حين دافع حساب إيوس نيويورك عن قرار منتجي الكتل في منشورٍ على موقع ستيميت يوم الثلاثاء ١٩ يونيو، مشيرًا إلى أن رفض منتدى التحكيم الأساسي لإيوس للتصرف جعل منتجي الكتل يأخذون دور كل من "السلطة التنفيذية" و"السلطة القضائية"، مما دفعهم إلى اتخاذ "قرار التنفيذ الصعب استنادًا إلى الأدلة المقدمة."

ويشير إيوس نيويورك إلى أن هذا "ليس ما يجب أن يفعله منجي الكتل"، مضيفًا أنهم جمدوا الحسابات في "روح نظام الإدارة الذي نسعى إلى تحقيقه، على الرغم من كونه غائبًا رسميًا".

وقد طلب منتدى التحكيم الأساسي لإيوس منذ ذلك الحين استمرار تجميد الأموال، حيث كتبت إيوس نيويورك أنه ما لم يقدم المنتدى حكمًا رسميًا بشأن القضية بحلول اليوم في الساعة ١٣٠٠ بالتوقيت العالمي (٩:٠٠ صباحًا بتوقيت شرق الولايات المتحدة)، فسيتم تجميد الأموال.

وحتى وقت النشر، لم ترد إيوس على طلب كوينتيليغراف للتعليق.

  • تابعونا على: