مؤشر "داو جونز" ينخفض ١٠٠٠ نقطة أخرى في أسبوع، وأسواق العملات الرقمية لا تتأثر

انخفض مؤشر "داو جونز" الصناعي ١٠٠٠ نقطة أخرى يوم الخميس ٨ فبراير، مما يجعله الانخفاض الثاني للسوق التقليدي خلال أربعة أيام والذي خسر فيه أكثر من ١٠٠٠ نقطة.

Dow Jones

كما انخفض مؤشر "إس و بي ٥٠٠" بنسبة ٣,٧٥ في المئة وقت النشر، وهو أدنى مستوى له منذ منتصف نوفمبر، وفقًا لما ذكرته صحيفة "بوسطن غلوب".

وفي الوقت الذي تشهد فيه السوق خسارتها الخامسة على مدى الأيام الستة الماضية، كتبت "بوسطن غلوب" أن إعلان وزارة العمل يوم الجمعة بأن رواتب العمال قد نمت بسرعة في يناير ربما قد دفع المستثمرين إلى التدافع، معتقدين أن سعر الفائدة سيرتفع أيضًا.

S&P 500

وعلى عكس الانخفاض الذي حدث منذ ثلاثة أيام، والذي كان أكبر انخفاض خلال ٦ سنوات ونصف، فإن تراجع السوق التقليدي اليوم ليس متصلًا بأسواق العملات الرقمية بنفس القوة.

فبينما انخفضت بيتكوين دون ٧٠٠٠ دولار في الخامس من فبراير عندما انخفض مؤشر "داو جونز" نحو ١١٠٠ نقطة، يتم تداول بيتكوين حاليًا بنحو ٨٢١٩,١٢ دولارًا وفقًا لموقع "كوين ماركت كاب"، بزيادة بلغت ٦,٠٨٪ على مدار ٢٤ ساعة بحلول وقت نشر الخبر.

Bitcoin Charts

كما يتم تداول إيثريوم وريبل عند ٨١٦.٩٨ دولارًا و٠.٨٠ دولار على التوالي، بزيادة بلغت ٤,٨ و٨,٩٦ في المئة على مدى ٢٤ ساعة بحلول وقت نشر الخبر.

وقد يكون عدم وجود انخفاض مماثل في أسواق العملات الرقمية راجعًا إلى الدفعة التي تلقاها السوق بعد جلسة المناقشة المشتركة بين "الجنة تداول السلع الآجلة و"هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية" يوم الثلاثاء.

وقد أطلق المستخدمون على تويتر بعض المزحات حول كيف أن التقلب في السوق التقليدية الأخيرة بدأ يماثل التقلب في أسواق العملات الرقمية: