سيقوم المؤسس المشارك لبورصة العملات الرقمية التشيكية "ناكاموتو إكس NakamotoX" بإطلاق شركة بلوكتشين ناشئة تقوم على إنتاج محاصيل زراعية صالحة للأكل باستغلال الحرارة الناتجة عن التعدين.

ففي مناقشة على تويتر في العاشر من مارس، قال "كاميل بريجشا" إن الموظفين قد أنشأوا مساكن مخصصة لخوادم بيتكوين، والتي تسخّر الحرارة وترسلها إلى صوبات زراعية تقوم في الوقت الحالي بإنتاج الطماطم.

وكان هذا المشروع، والذي سيصاحبه في وقتٍ قريب شركة جديد تُدعى "أغريتكتشر Agritechture"، في وضع التخفي ولكنه قدّم الآن محصوله الأول، وهو عبارة عن صوبة زراعية مساحتها خمسة فدادين مليئة بالطماطم التي يطلق عليها اسم "كريبتوميتوز Cryptomatoes".

وأكد بريجشا: "نحن نستخدم الحرارة الزائدة في الصوبة الزراعية الخاصة بالطماطم وهي تؤتي ثمارها".

 وقد أصبحت المسألة التي تحيط بالتأثير البيئي لتعدين العملات الرقمية، وكذلك ما يجب فعله مع الحرارة الزائدة التي يولدها، موضوعًا رئيسيًا للنقاش داخل وخارج الصناعة هذا العام.

وقد أوضح بريجشا إنه مع زراعة المحاصيل، فإن "حلقة دورة الطاقة" للمشروع أصبحت مغلقة لأن أنشطة التعدين تستخدم الطاقة من النفايات البيولوجية.

حيث أضاف قائلًا: "سيكون بالإمكان شراء (كريبتوميتوز) في المتاجر المنتشرة قريبًا لكنني لا أستطيع الكشف عن المزيد من التفاصيل حول العلامة التجارية الآن".

وفي حين أن المشروع لا يُعد أول تطبيق لتكنولوجيا العملات الرقمية على أساس الزراعة أو حتى الطماطم، فإن أغريتكتشر سيظهر على ما يبدو الحجم الذي يمكن إليه إعادة تدوير طاقة التعدين.

وقال "بريجشا" بهذا الصدد إنه كانت هناك خطط في البداية لزراعة الماريغوانا الطبية، لكن العقبات التشريعية أجبرته على التركيز على المزيد من المحاصيل التقليدية.

حيث اعترف بالأمر قائلًا: "للأسف، بسبب القواعد الصارمة المحلية، لم نتمكن من الحصول على ترخيص لزراعة (الماريغوانا) الطبية لذلك اضطررنا إلى اختيار الطماطم وغيرها من الخضراوات بدلًا من ذلك".

  • تابعونا على: