شركة الاستشارات أكسنتشر تُطلق منصة تكنولوجيا دفاتر السجلات الموزعة لإدارة ترخيص البرامج

كشفت شركة الاستشارات الإدارية العالمية "أكسنتشر" عن منصة قائمة على تكنولوجيا دفاتر السجلات الموزعة تم إنشاؤها لإدارة وتتبع تراخيص البرمجيات، حسبما كشف بيان صحفي يوم الإثنين ١٢ نوفمبر.

لتطوير الحل لإدارة البرامج، دخلت أكسنتشر في شراكةٍ مع مع شركة ديجيتال أسيتس، وهي شركة مقرها في الولايات المتحدة تقدم منتجات تكنولوجيا دفاتر السجلات الموزعة للمؤسسات المالية. ويستخدم التطبيق الجديد لغة العقد الذكي للأصول الرقمية، أو DAML - وهي لغة نمذجة تم تصميمها خصيصًا لدفاتر السجلات الموزعة. ووفقًا للإصدار، ستساعد المنصة على تتبع تراخيص البرامج على طول الطريق بدءًا من نشأتها وحتى شرائها.

كما تؤكد أكسنتشر أيضًا على أن التطبيق الذي يعتمد على تقنية تكنولوجيا دفاتر السجلات الموزعة سيساعد الشركات الكبرى على تجنب المخاطر المحتملة لانتهاك قواعد الترخيص من خلال زيادة الشفافية في توزيع البرامج واستخدامها.

وتشير ميلاني كوتلان، التي تقود تطوير بلوكتشين في عمليات أكسنتشر، أن "حافظة أعمال الشركة الكبيرة من تراخيص البرمجيات عبر الشركات والعملاء والمناطق الجغرافية" تتطلب "السياسات والإجراءات ذات الصلة المدعومة بالتكنولوجيا المناسبة"، مضيفةً:

"بينما تطورت أدوات إدارة وتتبع الأصول البرمجية، فلا يزال من الممكن أن تكون مهمة شاقة لأي مؤسسة كبيرة أن تديرها".

وقد ركز قسم التكنولوجيا بأكسنتشر في الآونة الأخيرة على حلول بلوكتشين - وهي نوع من تكنولوجيا دفاتر السجلات الموزعة - لمجالات مختلفة. وكان أحدث إصدار لها هي أداة تسهل التشغيل البيني لأنظمة بلوكتشين الموجودة. ويُشار إلى ديجيتال أسيتس وآر ثري كوردا، جنبًا إلى جنب مع هايبرليدجر فابريك ومنصة كوروم التابعة لجي بي مورغان، كأول أزواج قابلة للتشغيل البيني.

علاوة على ذلك، من المقرر أن تقوم الشركة بتطبيق بلوكتشين لترقية شبكتها اللوجستية، وفقًا لبراءة اختراع تم تقديمها في يوليو.