اتحاد مستثمرين سويسريين يُطلق حاضنة بلوكتشين بقيمة ١٠٠ مليون دولار

أفاد موقع سويس إنفو يوم ٢٠ سبتمبر أن اتحاد "كريبتو فالي فنتشر كابيتال" الذي يتخذ من سويسرا مقرًا له، قد أطلق حاضنة بلوكتشين له هدف يبلغ ١٠٠ مليون دولار.

حيث أفادت التقارير أن "كريبتو فالي فنتشر كابيتال" قد أطلق حاضنة أولية يطلق عليها اسم "جينيسيس هاب" في مقاطعة زوغ، المعروفة أيضًا باسم وادي العملات المشفرة في سويسرا. وقد تأسست ربطة وادي العملات المشفرة كاتحاد مدعوم من قبل الحكومة في مارس ٢٠١٧، بهدف "دعم تطوير التقنيات والأعمال ذات الصلة ببلوكتشين والعملات المشفرة."

وفي الوقت الحالي، تضم الحاضنة ٢٠ شركة بلوكتشين ناشئة، على الرغم من أنها تخطط لتمويل ٦٠ شركة جديدة في العام. وكجزء من هذه المبادرة، ستكمل الشركات الناشئة المعتمدة برنامج "كريبتو فالي فنتشر كابيتال" الذي يستمر لمدة ثلاثة أشهر، مع تخصيص مبلغ ١٢٥٠٠٠ دولار كتمويل أولي، في حين ستحصل المشاريع الأكثر نجاحًا على تمويل في مرحلة لاحقة. بالإضافة إلى ذلك، سيتم تزويد الشركات الناشئة بالدعم والتوجيه من استشاريي التكنولوجيا بالاتحاد.

ويقال إن هدف الشركة على المدى الطويل هو فتح الأبواب لألف شركة من شركات بلوكتشين حول العالم كل عام. وفي مقابل الحصول على الدعم المالي من "كريبتو فالي فنتشر كابيتال"، سيتعين على الشركات الناشئة منح الاتحاد حصة في أعمالها تصل إلى ٨٪ في شكل أسهم أو توكنات رقمية.

وتتضمن الخطط الطموحة للاتحاد إنشاء حاضنات مماثلة في بلدان أخرى وتطوير شبكة عالمية في السنوات القادمة. حيث صرّح المؤسس المشارك للاتحاد "ماثياس روخ" أن "تقنية بلوكتشين هي ظاهرة عالمية لذا يمكننا التوسع في أي مكان في العالم".

علاوة على ذلك، يعتقد روخ أن عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية إلى جانب عمليات الاكتتاب العام الأولي (IPOs) ستسهل إنشاء نموذج جديد لتمويل الشركات الصغيرة. وأيد فاسيلي سوفوروف، مستشار "كريبتو فالي فنتشر كابيتال" ونائب رئيس رابطة وادي العملات المشفرة، تلك الرؤية قائلًا:

"ستستمر عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية في كونها آلية مفيدة، لكنها لن تكون بعد الآن أساسية بالنسبة لاقتصاد بلوكتشين. فقد مررنا بكل هذه الضجة حول عمليات الطرح الأولي للعملات الرقمية، والآن نحن بحاجة إلى نموذج يأخذ كل هذه الأفكار التكنولوجية العظيمة ويجلبها إلى الاقتصاد الحقيقي".