عاد الجدل إلى بورصة كوين بيز للعملات المشفرة بعد ارتفاع العملة البديلة التي أدرجتها بنسبة ٢٠٠٪ في ١٥ دقيقة - فقط لتهبط بعد ذلك مباشرة.

وفي الوقت الحالي، أصبح موضوع الاهتمام على وسائل التواصل الاجتماعي هو العملة المدرجة على كوين بيز، أوميسيغو (OMG)، وهي العملة المشفرة الرابعة والثلاثين من حيث القيمة السوقية، والذي أثار أيضًا اتهامات مألوفة بالتداول من الداخل.

زيادةٌ على كوين بيز تصل إلى ٨٠٪

غردت الشركة في ٢١ مايو: "سينطلق تداول أوميسيغو (OMG) على http://Coinbase.com وفي تطبيقات iOS وأندرويد خلال الـ ١٥ دقيقة القادمة".

 وقد تميز تداول اليوم الأول من تداول OMG بزيادة كبيرة مقارنةً بالبورصات الأخرى، ولا سيما باينانس. وفي مرحلةٍ ما، وصلت الزيادة إلى ٨٢٪ على أسعار الإغلاق لمدة خمس دقائق.

ووصف مات كاستو، المحلل في مجموعة تداول الأصول المشفرة سي إم تي ديجيتال، الوضع بأنه "مثير للسخرية" وجادل بأن الزيادة تخلق "حاملي أصول بدون قيمة".

وقد شهدت فترة ١٥ دقيقة أيضًا زيادة في السعر بنسبة ٢٠٠٪، وبعد ذلك هبطت العملة البديلة على الفور تقريبًا.

 مخطط أوميسيغو مقابل الدولار يظهر زيادة على كوين بيز مقابل باينانس. المصدر: مات كاستو/تويتر

تاريخ الإطلاق المشبوه

لم تقدم كوين بيز تعليقًا عامًا على النقد، والذي سيذكره المتداولون لفترة طويلة بإصدارات العملات البديلة السابقة من قبل البورصة.

 ولعل الأكثر شهرة هو دعم كوين بيز لبيتكوين كاش (BCH)، التي بدأت في الارتفاع في السعر حتى قبل أي إعلان عام عن البورصة عن دعمها. وقد أدى هذا بدوره إلى اتهامات بالتداول من الداخل، وحتى تحقيق أجرته كوين بيز نفسها، والذي لم يجد في النهاية أي دليل على ارتكاب خطأ.

 وهذه المرة، ومع ذلك، لاحظ المعلقون أن أوميسيغو بدأت أيضًا اتجاهها الصعودي قبل إعلان رسمي - حتى قبل سبعة أيام.

علق حساب على تويتر باسم Crypto Pilot على الأمر قائلًا:

"متى ستتم المساءلة؟ "أخبروني أن ذلك هو محض مصادفة أم أنه تداول من الداخل؟.

 أوميسيغو تبدأ التداول المباشر على كوين بيز يوم ٢١ مايو، ولكن لسبب غير معروف، تبدأ في الارتفاع بنسبة ٦٥٪ في ١٤ مايو، قبل ٧ أيام."

وفي وقت كتابة المقالة، استقرت أسعار تداول أوميسيغو عبر البورصات إلى حوالي ١,٩٠ دولار لكل عملة.